تركيا - غازي عنتاب

مفاوضات بين تركيا وروسيا بشأن أسرى قوات الأسد والقوات التركية ترفع الجاهزية

اسرى الاتراك

وكالة زيتون – متابعات
أعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم الخميس عن مفاوضات بشأن مصير قوات الأسد الذين أسرهم الجيش الوطني خلال تمشيطه بعض القرى في ريف الحسكة الشمالي في إطار عملية نبع السلام العسكرية شمال شرق سوريا.

وقال وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار” إن هناك محادثات بين بلاده وروسيا من أجل تسليمها 18 جنديًّا سوريًّا من مرتبات جيش النظام، بعد أن تمكن الجيش الوطني السوري من أسرهم قبل أيام في الحسكة.

وأوضح أكّار في تصريحات تداولتها وسائل إعلام تركية، اليوم الخميس، أنّهم عرضوا “على الرئيس أردوغان المستجدات المتعلقة بتسليم جنود النظام السوري وتلقينا تعليماته في هذا الشأن”.

وكان الناطق باسم “الجيش الوطني”، الرائد يوسف حمود أفاد يوم الثلاثاء الماضي لـ وكالة زيتون أنّ “عملية أسر عناصر قوات النظام وقسد تمت خلال ملاحقة قوات تسللت إلى مواقعنا في قرية تل الهوى على محور رأس العين بريف الحسكة”.

فيما دعا “آكار” القوات التركية في شمال سوريا إلى التأهب والجاهزية التامة بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن إمكانية توسيع المنطقة الآمنة، شمال شرق سوريا.

وكان الجيش الوطني تمكن أول أمس الثلاثاء من أسر 18 عنصراً من قوات الأسد بينهم ضابط برتبة ملازم أول في منطقة تل الهوى على محور مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا