تركيا - غازي عنتاب

ميليشيا “قسد” تطارد النازحين من مناطقها إلى “نبع السلام” بـ الصواريخ

قصف قسد

وكالة زيتون – خاص
استشهد وأصيب عدد من المدنيين، اليوم الثلاثاء، جراء قصف مدفعي وصاروخي لميليشيا “قسد” استهدف تجمعاً سكنياً في محيط مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.

وأفاد مراسل “وكالة زيتون الإعلامية” بريف الرقة، إن قصف مدفعي وصاروخي مصدره ميليشيا “قسد” تعرضت له قرية جرن الحاج صالح قرب مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.

وأضاف مراسلنا، أن أحد الصواريخ استهدفت مدرسة القرية حيث يقطنها نازحون من المناطق الخاضعة لـ قسد، ما أسفر عن استشهاد طفلان وإصابة عدد آخر من المدنيين بجروح.

وتزامن ذلك، مع تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال فيها أنه لا يمضي يوم إلا وتخرق ميليشيا “قسد” الاتفاق المبرم بخصوص المنطقة الآمنة شمال شرق سوريا.

وصعدت ميليشيا “قسد” وتيرة استهداف مناطق عملية “نبع السلام” بالمفخخات والقذائف المدفعية والصاروخية منذ سيطرة الجيشيان التركي والوطني السوري عليها، حيث استشهد وأصيب عشرات المدنيين بهذه الهجمات، فيما لا تزال تخرق “قسد” الاتفاقان المبرمان بين روسيا وتركيا، وأمريكا وتركيا في إطار إنشاء المنطقة الآمنة شمال شرق سوريا وطرد الميليشيا منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا