منوعات

جامعة تركية تفتتح كليات في المناطق المحررة شمالي سوريا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
اتاحت جامعة غازي عنتاب التركية للطلاب السوريين فرصة مواصلة تعليمهم الجامعي في المناطق التي تم تحريرها من الإرهاب عبر عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون”.

وافتتحت جامعة غازي عنتاب أقساما في عدة مدن شمالي سوريا محررة من الإرهاب تشمل الباب وأعزاز وعفرين وجرابلس.

وأوضح خليل إبراهيم إيلغي، الباحث في كلية التربية التي افتتحتها جامعة غازي عنتاب في عفرين، للأناضول، أن الجامعة التركية افتتحت كليات تابعة لها شمالي سوريا بناءً على مرسوم رئاسي.

وأوضح أنه تم افتتاح مدرسة مهنية عليا في مدينة جرابلس، وكلية التربية في عفرين، وكلية العلوم الإسلامية في أعزاز، وكلية العلوم الإدارية والاقتصادية في الباب.

وأشار إيلغي إلى أن عدد الطلاب الذين تقدموا لاجتياز اختبار القبول بكلية التربية في عفرين بلغ 3 آلاف طالب، وأنه تم قبول 120 طالبا.

وأوضح أنّ كلية التربية في عفرين تنقسم إلى 3 فروع هي قسم معلم الصف، وقسم الإرشاد النفسي، وقسم اللغة التركية.

وذكر إيلغي أن بداية التعليم العالي في المناطق السورية المحررة من الإرهاب هي أكبر مؤشر على عودة الحياة إلى طبيعتها.

بدوره، أعرب الطالب السوري في كلية التربية بعفرين، رامان جعفر، عن شكره لإدارة جامعة غازي عنتاب لإتاحتها الفرصة للطلاب السوريين بإتمام تعليمهم، مشيرا إلى أنه توقف عن تعليمه في جامعة حلب بسبب الحرب في بلاده.

يذكر أنه بفضل عملية “درع الفرات” (أغسطس/آب 2016 – مارس/آذار 2017) و”غصن الزيتون” (انطلقت في مارس 2018 واستغرقت 64 يوما) تمكنت القوات المسلحة التركية و”الجيش السوري الحر” من تحرير مدن “جرابلس”، و”الباب” و”أعزاز” “وعفرين” (شمالي سوريا) التي كانت في قبضة الإرهابيين.

اترك تعليقاً