تركيا - غازي عنتاب

أبرز ما جاء في اللقاء الثنائي بين المستشارة الألمانية وأردوغان حول سوريا

أردوغان ميركل اردوغان ألمانيا تركيا

وكالة زيتون – خاص

أكدت ألمانيا، اليوم الجمعة، استعدادها لمساعدة النازحين في محافظة إدلب إثر الحملة العسكرية التي تشنها روسيا ونظام الأسد على المنطقة.

وأعلنت المستشارة الألمانية عن إمكانية دعم مشروع بناء مآو سكنية للفارين من إدلب باتجاه تركيا مشيرة “اعتقد أن الاتحاد الأوربي سيقدم لتركيا دعما خارج حزمة الـ 6 مليارات يورو المتفق عليها سابقا”.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للمستشارة “أنجيلا ميركل” عقدته مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عقب لقاء ثناني جمعهما في إسطنبول ذكرت فيه بأن بلادها ستعمل على المساهمة المالية في تحسين الوضع الإنساني للنازحين من إدلب.

من جهته، قال “أردوغان” أن قرابة 400 ألف شخص في إدلب موجودون على الحدود السورية – التركية نتيجة الحملة العسكرية التي ينفذها نظام الأسد.

وشدد على أن خطط إقامة المنطقة الآمنة في شمال سوريا جاهزة، “لكن ما يعرقلها هو استمرار وجود التنظيمات الإرهابية” مؤكدا أنه يجري العمل على طردها.

وسبق أن تعهد الاتحاد الأوربي لأنقرة في أواخر عام 2016 بدفع مبلغ 3 مليارات يورو ومثله نهاية 2018 بهدف المساعدة في إيواء اللاجئين السوريين الذين يعيشون في تركيا.

تجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد وروسيا يستمران في حملتهم على محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها ما تسبب بنزوح مئات الآلاف إلى الحدود السورية – التركية والذي يعانون من ظروف إنسانية صعبة لكثرة الهطولات المطرية التي أدت لانجراف مئات الخيام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا