الأخبار الصور

“من إدلب إلى برلين”.. متظاهرون يعتصمون على الجدار العازل بين تركيا وسوريا1 دقيقة للقراءة

وكالة زيتون – خاص
خرج مئات المدنيين بمظاهرة، أمس الأحد، اواعتصموا لساعات أمام الجدار الفاصل بين الأراضي السورية والتركية شمال غربي إدلب في إطار حملة “من إدلب إلى برلين” للفت نظر العالم إلى الإبادة التي تتعرض لها المنطقة.

وأفاد مراسل “وكالة زيتون الإعلامية” في إدلب، أن مئات المدنيين خرجوا بمظاهرة قرب من بلدة “حارم” على الحدود السورية – التركية لمطالبة المجتمع الدولي بإيقاف الحملة العسكرية لروسيا ونظام الأسد على المنطقة، والتي تسببت بنزوح أكثر من مليون ونصف نسمة.

وأشار المراسل إلى أن الحملة تهدف إلى تحميل المجتمع الدولي مسؤولية المآساة الإنسانية الحاصلة على الحدود السورية – التركية نتيجة الأعداد الهائلة للنازحين وسط استمرار موجات النزوح.

ويوم الجمعة الماضي، كشف فريق حقوقي في تقرير له، عن نزوح 1695516 شخص منذ توقيع اتفاق “سوتشي” في 17 أيلول عام 2018 وحتى 11 كانون الثاني 2020.

الجدير بالذكر أن النازحين في مخيمات الحدود السورية – التركية يعانون من ظروف إنسانية سيئة بسبب الهطولات المطرية التي أدت إلى غرق مئات الخيام فضلا عن عدم الاكتفاء بالمساعدات المقدمة من المنظمات الدولية.

 

اترك تعليقاً