تركيا - غازي عنتاب

“الخارجية الإيطالية” تدعو لوقف إطلاق النار بمحافظة إدلب

أطفال جرحى

وكالة زيتون – متابعات

دعت وزارة الخارجية الإيطالية، يوم أمس الجمعة، إلى وقف لإطلاق النار بشكل فوري في محافظة إدلب غرب سوريا .

وقالت الوزارة في بيان لها ، أن “الهجمات الأخيرة على المنطقة تسببت بمقتل مئات المدنيين وإصابة الآلاف، إضافةً إلى الكثير من الدمار ونزوح أكثر من 500 ألف شخص”.

كما دعا البيان، جميع الأطراف إلى الوقف الفوري للاشتباكات، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى المدنيين، مضيفا “نتابع بقلق التطورات الأخيرة في المنطقة، ونجدد دعوتنا للأطراف المعنية باحترام القانون الإنساني”.

وأضاف البيان أن وقف إطلاق النار هو ضرورة إنسانية، مكافحة الإرهاب لا تبرر الهجمات على المنشآت المدنية مثل المدارس والمستشفيات”. في إشارة إلى استهداف روسيا المنشآت الطبية.

وأكد البيان أن “حل الأزمة السورية، لا يمكن أن يتم عبر الحل العسكري، لذلك يجب على الأمم المتحدة أن تركز على عملية سياسية شاملة وموثوقة، وفق قرارها رقم 2254”,

وأوضحت الوزارة في بيانها , أن إيطاليا ستواصل بكل عزم دعم مساعي المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، في هذا الخصوص.

ورغم كل الدعوات لوقف إطلاق النار في إدلب، وآخرها اتفاق روسي تركي في 12كانون الثاني الماضي، إلا أن قوات الأسد والميليشيات الإيرانية وبدعم جوي تشن هجماتها على إدلب وريف حلب؛ ما أدى إلى ارتقاء أكثر من 1800 مدنيا، ونزوح أكثر من مليون و500 ألف آخرين إلى مناطق قريبة من الحدود التركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا