تركيا - غازي عنتاب

الاتحاد الأوربي يؤكد على التزامه بعدم التطبيع مع نظام الأسد

الاتحاد الأوربي

وكالة زيتون – متابعات 

أكد مسؤول في الاتحاد الأوربي، يوم أمس الثلاثاء، على التزامهم بعدم التطبيع مع نظام الأسد مؤكدا على أنهم سيفرضون عقوبات تستهدف الكيانات المرتبطة بالنظام.

ودعا مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوربي إلى إيقاف معاناة الشعب السوري التي يتسبب بها نظام الأسد وحلفائه والأفراج عن المعتقلين وإحراز تقدم في ملف المفقودين.

وأشار “جوزيف بوريل” خلال مناقشة في البرلمان الأوربي إلى أن الاتحاد ملتزم بـ “الخطوط الحمراء” المتمثلة بعدم التطبيع مع نظام الأسد أو تحويل الأموال من أوربا إلى حكومته أو إعادة الأعمار قبل تحقيق العملية السياسية في سوريا.

وشدد على أن الاتحاد الأوربي سيواصل فرض العقوبات على الأفراد والكيانات المرتبطة بنظام الأسد والمسؤولة عن السياسات القمعية واللاإنسانية بحق الشعب السوري.

وأوضح “بوريل” أن المكاسب العسكرية التي حققها نظام الأسد لا تؤدي إلى الاستقرار قائلا “النظام السوري لن يجلب السلام والاستقرار إلى سوريا، إذا واصل قمع شعبه واتباع الحلول العسكرية.. الوضع الاقتصادي يتدهور بسرعة”.

وفي السادس عشر من الشهر الماضي، أكدت الولايات المتحدة الأمريكية للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية على استمرارها في العمل على عزل نظام الأسد سياسيا ومنع محاولات التطبيع معه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا