السياسة

ألمانيا تطالب روسيا بإيقاف هجمات نظام الأسد شمال غربي سوريا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات 

طالبت الخارجية الألمانية، اليوم الخميس، روسيا في استغلال نفوذها على نظام الأسد وإيقاف هجماته على محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها شمال غرب سوريا.

وأكد وزير الخارجية “هايكو ماس” أن نظام الأسد لا يبال في استهداف “المدنيين العزل بدون رحمة، داعيا روسيا للضغط عليه من أجل إيقاف هذه الهجمات.

وجاء ذلك في تصريحات صحفية، أشار فيها إلى أن تصاعد التوتر بشكل كارثي في محافظة إدلب شمال غرب سوريا يرتقي إلى مستوى المأساة الإنسانية، لافتا إلى أن تركيا وروسيا توصلوا، سابقا، لاتفاق “خفض التصعيد” ميضفاً “إلا أن ما يحدث الآن هو عكس ذلك تماماً.”

وشدد “ماس” على الحاجة للحل السياسي في سوريا، وضرورة الحيلولة دون ازدياد أوضاع اللاجئين نحو الأسوء، مشيرا إلى أن مطالب ألمانيا من روسيا واضحة وهو خفض التصعيد وتقديم المساعدات للسوريين.

ويوم الثلاثاء الماضي، أدانت الخارجية الألمانية، هجمات نظام الأسد على محافظة إدلب معربة عن قلقها من تصاعد التوتر شمال غرب سوريا.

وتشهد محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها حملة عسكرية واسعة النطاق ينفذها نظام الأسد وروسيا مما أدى إلى نزوح أكثر من مليون ونصف شخص إلى مخيمات الحدود السورية – التركية.

اترك تعليقاً