الأخبار

إسقاط المروحية الثانية خلال أسبوع يكشف جدية تهديدات تركيا في سوريا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون -خاص

أسقط صاروخ مضاد للطائرات مروحية لقوات الأسد ,اليوم الجمعة, في حادث هو الثاني من نوعه في أقل من أسبوع, كشف جدية التهديدات التركية لنظام الأسد في سوريا.

وقالت مصادر عسكرية إن “إسقاط الطائرة المروحية لنظام الأسد هو رسالة واضحة من تركيا، بأن ميليشيات الأسد وروسيا قد تجاوزت جميع الخطوط الحمراء في عملياتها العسكرية بريف حلب الغربي، وخصوصاً بعد سيطرتها على الفوج 46 وقربها من مدينة الأتارب التي تفتح الطريق بعدها باتجاه معبر باب الهوى الحدودي”.

وأضافت المصدر أن “تركيا تحاول منع تقدم نظام الأسد إلى المزيد من المناطق بريف حلب الغربي”، مؤكداً أن “العمليات العسكرية التي تنفذها الميليشيات تتم بإدارة من القوات الروسية، بهدف إخضاع تركيا لتنازلات سياسية على طاولة المفاوضات مع الروس بخصوص المنطقة”.

وأشارت المصدر إلى ان اسقاط الطائرة لربما “يوقف نظام الأسد عملياتها العسكرية بريف حلب الغربي كما حدث سابقاً على محور جبهات ريف إدلب الجنوبي، عندما أُسقطت طائرة أخرى في أجواء النيرب”.

يذكر ان “الفصائل الثورية”، اسقطت اليوم إسقاط طائرة مروحية تابعة لنظام الأسد بريف حلب الغربي, تزامناً مع هجوم معاكس على مناطق تقدمت عليها قوات الأسد مؤخراً.

اترك تعليقاً