تركيا - غازي عنتاب

وفاة طفل بفيروس “الكورونا” في دمشق ونظام الأسد يخفي الحادثة

كورونا

وكالة زيتون – متابعات

كشف “وائل الخالدي” الصحفي السوري اليوم الجمعة،  في تغريدة على تويتر عن وفاة طفل في مدينة دمشق بفيروس “كورونا “، مضيفا أن نظام الأسد يخفي الحادثة ويتكتم عليها بشكل كبير.

وقال “الخالدي” في تغريدته “هام وخطير: أنباء عن وفاة طفل بفيروس “كورونا” في مشفى المجتهد في دمشق، وإصابة خالة الطفل التي كانت برفقته.

وأضاف “الخالدي” انه  “تم عزل القسم التي توجد فيه الخالة، كما شوهد الطبيب المعالج يبكي خوفًا من العدوى  بسبب سعال الطفل بوجهه، قبل أن يتم تشخيص المرض،

واكد الصحفي المعارض , ان الامن بالمشفى والاطباء يحاولون إخفاء الحادثة ويقومون بالتكتم عليها بشكل كبير.

وكان “نظام الأسد” أعلن في وقت سابق أنه لم تسجل ولا حالة إصابة بالفيروس الوبائي “كورونا ” مشيرا إلى أنه تم  نشر ممرضين وطاقم طبي على المعابر الحدودية والمطارات لفحص المسافرين القادمين بحثًا عن الفيروس.

يذكر ان  السلطات الصينية،اعلنت اليوم ، ارتفاع حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس “كورونا” في البلاد إلى 2236 حالة، وعدد المصابين إلى 75465 حالة.

 

تغريدة وائل الخالدي

https://mobile.twitter.com/wael_kaldy?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1230626530499448834&ref_url=https%3A%2F%2Feldorar.org%2Fnode%2F148537

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا