تركيا - غازي عنتاب

فصائل الثوار تكبد النظام خسائر مادية وبشرية شرقي إدلب

IMG_20200224_154620_654

وكالة زيتون – خاص
قال مصدر عسكري لوكالة زيتون، إن فصائل الثوار وبتغطية نارية من الجيش التركي تشن هجوم واسع على محور النيرب شرقي إدلب، عصر اليوم الاثنين.

وأضاف المصدر، إن فصائل الثوار اغتنمت سيارة عسكرية وتمكنت من قتل وجرح العشرات في صفوف قوات الأسد والميليشيات المساندة له على محور العمل.

وتابع المصدر أنه قتل وأصيب مجموعتين من الميليشيات الروسية وقوات النظام على محور النيرب شرق إدلب في ظل اشتباكات عنيفة تجري حتى الآن.

وكان خرج مركز الدفاع المدني في بلدة بليون في ريف إدلب الجنوبي عن الخدمة جراء استهدافه بالطائرات الروسية، ظهر اليوم الاثنين.

وقال مراسل وكالة زيتون في إدلب، أن الطائرات الحربية الروسية والتابعة لعصابات الأسد تتناوب على قصف مدينة كفرنبل وبلدات كنصفرة وكفر عويد وحاس واحسم والبارة وقرى سفوهن و حزارين ومعرة حرمة وديرسنبل وبينين بريف إدلب الجنوبي تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي كثيف وبشكل مستمر.

يذكر أن ريفي إدلب وحلب يشهدان حملة عسكرية عنيفة منذ مطلع العام الماضي، حيث وثقت الأمم المتحدة استشهاد ما يزيد عن 1800 مدني نتيجة الغارات الجوية المستمرة من قبل الأسد وروسيا منذ تشرين الأول الفائت، فضلاً عن نزوح أكثر من مليون ونصف المليون مدني بحسب فرق الإحصاء المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا