منوعات

الليرة تتابع مسلسل تراجعها امام الدولار وتسجل رقما قياسيا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون -متابعات

تابعت الليرة السورية، اليوم الجمعة، انخفاضًها المستمر وسجلت رقما جديدًا في أسعار صرفها أمام الدولار الأمريكي بالتزامن مع خوف المدنيين الكورونا وانعدام الحلول المالية عند نظام الأسد.

وتراجع سعر صرف الليرة السورية أمام الدوﻻر في السوق الموازي “السوداء”، بشكل كبير، متأثرا بمخاوف انتشار فيروس “كورونا”وأتى هذا اﻻرتفاع على خلفية تصريح مسؤول في منظمة الصحة العالمية، توقع “انفجارا” في أعداد الإصابة بفيروس كورونا، في كلٍّ من سوريا واليمن.

وفقدت الليرة السورية منذ يوم اﻷحد الفائت، 8 % من قيمتها، وارتفع الدولار، بنحو مائة ليرة، في العاصمة وحدها. وارتفع الدوﻻر في دمشق بمقدار 40 ل.س، مسجلا، 1165 ل.س شراء، 1175 ل.س مبيع.

وسجلت الليرة أدنى سعرٍ لها، منذ صدور مرسوميَ رأس النظام، بشار الأسد، المتعلقين بملف التعامل بغير الليرة، في 18 كانون الثاني/يناير الفائت.

فيما توقع مطلعون على الوضع الإقتصادي في مناطق سيطرة نظام الأسد تدهور سعر الليرة السورية أمام الدولار خاصة بعد اغلاق المصارف اللبنانية وإغلاق الحدود البرية مع لبنان.

يذكر أن نظام الأسد يتكتم ويخفي بشكل متعمد وجود اصابات بوباء الكورونا في مناطق سيطرته على الرغم من التقرير المسربة والتي تخدثت عن وجود عشرات الحالات في المشافي ,كما حذر الأطباء العاملين من التحدث عن الوباء المنتشر أو التصريح عن الحالات المصابة.

اترك تعليقاً