تركيا - غازي عنتاب

مخيم الركبان يوجه نداء استغاثة للسلطات الأردنية لتقديم الخدمات الصحية

مخيم خيم مخيمات أطفال طين مطر أوضاع صعبة أوضاع إنسانية

وكالة زيتون – متابعات

طالبت هيئة العلاقات العامة والسياسية بمخيم “الركبان” المحاصر، من قبل نظام الأسد، اليوم الخميس، جنوب شرقي سوريا السلطات اﻷردنية بالسماح بعلاج الحالات الحَرِجة من قاطني المخيم.

وقالت الهيئة في بيانها “نتوجه إلى إخوتنا بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ملكاً وحكومة وشعباً وكلنا أمل وثقة بإغاثة أهلهم وإخوانهم بمخيم الركبان”.

وأوضحت هيئة المخيم أنها “تراعي حرص المملكة على الحفاظ على أمنها وسلامتها والإجراءات المتخذة من قِبلها للوقاية من فيروس کورونا” لكنها أشارت إلى وجود عدد من الحالات الصحية الحرجة.

وخصّ البيان بالذكر النساء اللواتي يحتجن إلى عمليات قيصرية من أجل الولادة مضيفاً: “إكراماً للأخوة والعروبة وإكراماً لكل الأمهات أمهاتنا وأمهاتكم، نأمل أن يتم إدخال هذه الحالات بحالة إسعافية وفورية ضِمن إجراءات السلامة المتبعة من قِبل الحكومة الأردنية”.

يشار إلى أن سكان مخيم الركبان رفضوا الخروج سابقا من المخيّم إلى مناطق سيطرة النظام، مراراً رغم عروض “التسوية” من قبل روسيا وبضمانات أمّمية، إلا أنّ ظروف الحصار من قبل النظام وقلّة المواد الغذائية والوقود والأدوية اضطرت أعدادا من العائلات للخروج من المخيّم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا