الأخبار الاقتصاد

روسيا حليفة نظام الاسد تورد قمح يكفي خبزا لعدة ايام للشعب السوري1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

 

وكالة زيتون- متابعات

قامت روسيا حليفة نظام الأسد والمسيطرة على قراره السيادي، يوم امس السبت، بتوريد قمح يكفي خبزا لعدة ايام للشعب السوري، بالتزامن مع أزمة خبز حقيقية تعيشها مناطق سيطرة نظام الأسد.

وقالت المؤسسة العامة الحبوب بنظام الأسد في بيان لها، “وصلت إلى مرفأ اللاذقية باخرة محملة بخمس وعشرين ألف طن من القمح الطري كمساعدة من روسيا إلى الشعب السوري”.

وذكر مدير المؤسسة التابع لنظام الاسد”، يوسف قاسم،” أنه تم تعقيم الباخرة كإجراء احترازي في ظل الظروف الحالية لمواجهة كورونا.

وأكد” قاسم” ،أنه جرى البدء بعملية التفريغ بعد الانتهاء من كافة الإجراءات الخاصة بعمليات السلامة والأمان وإجراء كافة التحاليل المطلوبة ومطابقة النتائج للمواصفات المطلوبة.

ويعاني نظام الأسد من أزمة كبيرة في إنتاج الخبز بالفترة الأخيرة مما اضطره لشراء قمح من روسيا لا كما يدعي إعلام النظام انها مساعدات.

وظهرت طوابير الخبز و”المرتبات الشهرية” والتي عمت مناطق سيطرة الأسد من حلب إلى السويداء، وسط ارتفاع فرضه نظام أسد على المواد الغذائية الأساسية وفقدان لكل مقومات الوقاية من الفايروس القاتل الذي تسبب بشلل عالمي خلال الشهر الماضي.

يذكر أن منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو)، قالت في تقرير لها العام الماضي إن معدل إنتاج القمح في سوريا بلغ أدنى مستوياته منذ 29 عاما.

اترك تعليقاً