تركيا - غازي عنتاب

العميد “أحمد الرحال” يكشف لـ “وكالة زيتون” حقيقة هجمات “دا-عش” الأخيرة شرق حمص

الرقة.

وكالة زيتون – خاص

كثفَّ تنظيم “داعش”، خلال الفترة الماضية، من عملياته العسكرية ضد قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية في البادية السورية شرق حمص موقعا عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

بدوره، كشف العميد الركن “أحمد رحال” لـ “وكالة زيتون الإعلامية” عن عمل نظام الأسد على دعم تنظيم “داعش” بطريقة غير مباشرة بهدف الظهور أمام المجتمع الدولي على أن الحرب على الإرهاب في سوريا لم تنتهي وذلك من أجل رفع العقوبات عنه.

وأكد “الرحال” نقلا عن تسريبات، أن نظام الأسد طلب من ضباطه المتواجدين في البادية السورية بإنشاء حواجز جديدة على طول طريق دمشق – بغداد الدولي في مناطق تواجد التنظيم.

وأضاف، أن النظام وضع في كل حاجز حوالي 15 عنصرا بالإضافة إلى أسلحة وذخيرة تكفي أضعاف عددهم وذلك بهدف استيلاء التنظيم عليهم بعد مهاجمته للحاجز في وقت لاحق.

وينشط تنظيم “داعش” بشكل كبير في بادية “السخنة” شرق حمص وحتى بادية “الميادين” بريف دير الزور الشرقي وتكررت استهدافاته لأرتال نظام الأسد والميليشيات الإيرانية مؤخرا.

وحاول التنظيم، أمس الاثنين، قطع طريق دمشق – دير الزور الدولي بعد تنفيذه هجمات على مواقع لنظام الأسد على أطراف بلدات “كباجب” و”الشولا” و”الهريبشة” شرق دير الزور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا