تركيا - غازي عنتاب

الفاتيكان يرسل مساعدات طبية لنظام الأسد لمواجهة وباء الكورونا

IMG_20200423_101348_464

وكالة زيتون – متابعات

أعلن مجمع الكنائس الشرقية الكاثوليكي، التابع للفاتيكان، يوم أمس الأربعاء، إنه سيرسل 10 أجهزة تنفس صناعي “باسم البابا” إلى مناطق سيطرة نظام الأسد في سوريا لمواجهة وباء الكورونا.

وأكد، مجمع الكنائس أن الأجهزة ستتوزع على ثلاثة مستشفيات تدار من قبل الكنيسة في سوريا، لافتاً إلى أنه سيرسل معدات اختبار إلى غزة ومعدات طبية إلى مستشفى العائلة المقدسة في بيت لحم في الضفة الغربية.

وأضاف، إن بعض جهود الإغاثة ستحول أموالاً كانت مخصصة للاحتفال بالجمعة العظيمة، مؤكداً أنه يضمن وصول المساعدة المرسلة سنوياً إلى المدارس والجامعات الكاثوليكية، بالإضافة إلى مساعدة النازحين في سوريا والعراق واللاجئين في لبنان والأردن.

وسبق أن دعا الموقع الرسمي للفاتيكان (الناطق باللغة البولندية) إلى رفع العقوبات عن نظام الأسد، متجاهلاً المجازر التي ترتكبها ميليشياته بحق المدنيين السوريين في المناطق المحررة  والتي كان آخرها تهجير مليون مدني خلال الشهرين الأخيرين من ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي وقتل المئات منهم.

وأعلن نظام الأسد، في وقت سابق  تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد الإصابات المسجلة إلى 42إصابة، ووفاة 6 من المصابين.

وكانت منظمة الصحة العالمية أبدت قلقها الشديد من انفجار وباء الكورونا في سوريا وذلك بسبب البنية الصحية الهشة في مناطق سيطرة نظام الأسد.

يذكر أن نظام الأسد يتكتم ويخفي بشكل متعمد عن أعداد الإصابات والوفيات بوباء الكورونا في مناطق سيطرته ولم يفصح حتى الآن إلى عن وجود 42 حالة فقط على الرغم من التقرير المسربة والتي تحدثت عن وجود عشرات الحالات في المشافي، كما حذر الأطباء العاملين من التحدث عن الوباء المنتشر أو التصريح عن الحالات المصابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا