تركيا - غازي عنتاب

المجلس الإسلامي السوري يحدد مقادير صدقة الفطر وفدية الصوم لهذا العام

زكاة الفطرة

وكالة زيتون – متابعات

أصدر المجلس الإسلامي السوري، يوم أمس الخميس، مقادير صدقة الفطر وفدية الصيام وكفارة اليمين لهذا العام محددة بالليرة السورية مرعيا ارتفاع سعر الأسعار بعد انهيار الليرة أمام الدولار.

وقال بيان المجلس إن الحد الأدنى من مقدار صدقة الفطر عن كل فرد ومقدار فدية الصوم وكفارة اليمين عن كل يوم هو ألف ليرة سورية، مرتفعا بمقدار الضعف عن العام الماضي.

وأضاف بيان المجلس، أن الشخص  المستطيع يزيد عن المقدار المحدد حيث إن “الأصناف التي تحدد الصدقة بموجبها (صاعاً من تمر أو زبيب أو شعير) متفاوتة القيمة، وربما تبلغ قيمةُ بعضها أضعاف قيمة غيرها”.

وأكد  بيان المجلس، أن على السوريين المقيمين في الدول المجاورة أن “يتبعوا ما تحدده دوائر الفتوى في تلك البلاد، ومن شق عليه ذلك فيمكنه أن يرجع إلى أقل التقديرات في البلد الذي يقيم فيه”.

وأشار بيان  المجلس، إلى جواز  إرسال صدقة الفطر من المقيمين خارج البلاد إلى الفقراء داخل سوريا لشدة الحاجة على أن تصل للمستحقين قبل صلاة العيد،وكما أجاز دفع فدية الصيام يومياً في رمضان، أو أن تجمع لعدة أيام وتدفع مرة واحدة قبل العيد أو بعده مع أفضلية التعجيل.

وكان المجلس الإسلامي السوري طالب في وقت سابق جميع السوريين إلى التكافل والتعاضد لمواجهة وباء الكورونا في سوريا، كما افتى المجلس بوجوب إخراج الزكاة قبل موعدها.

تجدر الإشارة إلى أن موعد إخراج صدقة الفطر وزكاة الأموال  لهذا العام يتزامن مع موجة كبيرة من النزوح من قرى وبلدات الشمال السوري المحرر بلغت حوالي مليون ونصف المليون مدني جراء هجمات نظام الأسد وحليفته روسيا على المدنيين.

يذكر أن المجلس الإسلامي السوري، أعلن عن تأسيسه في 2014،  والذي ضم العلماء والهيئات الشرعية والروابط العلمية السورية، ليكون قرارًا مشتركًا يعبر عن إرادة موحدة لرموز المدارس الفكرية الإسلامية المعتدلة في سوريا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا