تركيا - غازي عنتاب

حصيلة أعداد القتلى في سوريا خلال شهر نيسان الماضي

أطفال جرحى

وكالة زيتون – متابعات 

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، استشهاد 78 مدنيا بينهم 14 طفلا و7 سيدات، خلال شهر نيسان الماضي، على يد أطراف النزاع.

وأشارت الشبكة إلى أن 11 مدنيا قتلوا على يد قوات نظام الأسد بينهم طفل واحد، وقتل ثلاثة آخرين بينهم طفل على يد عناصر تنظيم “داعش”، كما قتلت هيئة تحرير الشام سبعة مدنيين.

وجاء ذلك في تقريرا لها، ذكرت فيها أن ميليشيا “قسد” قتلت مدنيين اثنين، مشيرة إلى أن 54 مدنيا بينهم 12 طفلا و7 سيدات قتلوا على يد جهات أخرى.

وأوضحت الشبكة أن من بين القتلى واحد من الكوادر الإعلامية قضى إثر التعذيب في معتقلات قوات نظام الأسد.

وبحسب التقرير، فإن 10 أشخاص قتلوا تحت التعذيب، بينهم 7 مسؤولة عنهم نظام الأسد وآخر على يد هيئة تحرير الشام وشخص على يد ميليشيا “قسد” وطفل واحد على يد القوات اللبنانية.

وطالبت الشبكة مجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات إضافية بعد صدور القرار رقم 2254، وشددت على ضرورة إحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية ومحاسبة جميع المتطورين بمن فيهم النظام الروسي بعد ثبوت تورطه في ارتكاب جرائم حرب.

وتعتمد مفوضية الأمم المتحدة على الشبكة السورية لحقوق الإنسان منذ 2011 كواحدة من أبرز مصادر البيان في تحليلاتها التي تصدرها عن حصيلة الضحايا غي سوريا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا