تركيا - غازي عنتاب

قوات النظام تقصف بلدات بريفي إدلب وحماة بخرق متجدد للهدنة

قصف دمار دفاع مدني إدلب غارة طائرات روسية دخان

وكالة زيتون – خاص
قصفت قوات النظام والميليشيات الموالية، اليوم الأحد، عدة بلدات في ريف إدلب الجنوبي بخرق متجدد لاتفاق الهدنة الروسي التركي الموقع في شهر أذار الماضي.

وقال مراسل وكالة زيتون في إدلب، إن مدفعية النظام استهدفت بقذائفها بلدات كنصفرة سفوهن الفطيرة وقرية فليفل بريف إدلب الجنوبي محدثة أضرار مادية في تلك البلدات.

وأضاف مراسلنا أن قوات النظام قصف بالتزامن مع بلدات إدلب أطراف قرية العنكاوي بريف حماة الغربي.

وكان مصدر عسكري صرح لـ وكالة زيتون، أن فصائل الثوار تمكنت من تدمير تركس لقوات الأسد بصاروخ تاو أثناء قيامه بالتحصين على جبهة الفطيرة في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي فجر اليوم الأحد.

وسيطرت الميليشيات الروسية ونظام الأسد على مساحات واسعة في أرياف حماة وحلب وإدلب خلال الحملة العسكرية بداية هذا العام ضد فصائل الثوار ما تسبب بنزوح أكثر من مليون ونصف شخص إلى المخيمات الحدودية مع تركيا.

وتستهدف الميليشيات الإيرانية وقوات نظام الأسد بقذائف المدفعية الثقيلة بين الحين والآخر بلدات منطقة “جبل الزاوية” جنوب إدلب وكذلك قرى بريفي حماة وحلب.

يذكر أن الرئيسان التركي والروسي اتفاق، في 5 آذار الجاري، على وقف إطلاق النار في محافظة إدلب والذي يتضمن تسيير دوريات مشتركة من قرية “الترنبة” إلى قرية “عين الحور” في محيط مدينة سراقب ولكن النظام والميليشيات الحليفة خرقته منذ الأيام الأولى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا