الاقتصاد

في انهيار متسارع ..الدولار يسجل سعر قياسي جديد ويقترب من 1500 مقابل الليرة2 دقيقة للقراءة

انهيار الليرة السورية
zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون- خاص

واصلت الليرة السورية انهيارها المتسارع أمام الدولار الأمريكي وباقي العملات وسجل الدولار مستويات قياسية بداية هذا الأسبوع وذلك بعد ظهر رامي مخلوف في تسجيلاته الأخيرة والخلافات التي بدأت تظهر في نظام الأسد فضلا عن تمديد العقوبات الأمريكية على الأسد.

وبلغت سعر صرف الدولار الأمريكي الواحد في تعاملات اليوم الأحد، بدمشق مقابل الليرة السورية، 1445 ل.س مبيع و 1425 شراء.

أما في حلب بلغ سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الواحد، 1420 ل.س شراء، و 1440 ل.س مبيع.

وفي إدلب وأرياف حلب التي تقع ضمن المناطق المحررة، فبلغ الدولار مستوى قياسي أمام الليرة وسجل 1460 ليرة شراء، و 1485 مبيع وهو سعر قياسي يسجل للمرة الأولى.

وكان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، أعلن الخميس، تمديد العقوبات الاقتصادية أحادية الجانب المطبقة على نظام الأسد لعام آخر على خلفية استمرار نظام الأسد انتهاكاتها بحق المدنيين السوريين العزل.

وفي بيان نشر الخميس على قاعدة البيانات الإلكترونية في السجل الفيدرالي الأمريكي، أعلن أن الرئيس دونالد ترامب قرر تمديد العقوبات على سوريا لمدة عام آخر.

وأشار البيان إلى أن هذه العقوبات تأتي ضمن التدابير التقييدية المختلفة التي وضعتها واشنطن ضد نظام الأسد على التوالي من عام 2012 إلى عام 2014.

وتشمل هذه القيود حظر الأصول المالية لبعض الأشخاص والكيانات القانونية الخاضعة للولاية القضائية الأمريكية، وحظر تصدير فئات معينة من السلع والخدمات إلى سوريا.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أكدت في وقت سابق أن تطبيق الولايات المتحدة لقانون “قيصر” الذي يفرض عقوبات مشددة على النظام السوري وداعميه سيتم في غضون أسابيع ويرى محللون أنه إذا اقر القانون فإن الليرة السورية سوف تفقد الكثير من قيمتها.

وأوضح “جويل بيرن” مسؤول الملف السوري في الخارجية الأمريكية أن قانون “قيصر” سيكون موضع التنفيذ بعد شهرين من الآن، وسيستهدف نظام الأسد وكل من يتعاون معه وانتهك حقوق الإنسان في سوريا، مشددا على أن قانون “قيصر” ينطبق على الجهات التي تتواصل أو تدعم النظام حتى بشكل فردي أو ارتجالي تحت ذرائع إنسانية.

اترك تعليقاً