الأخبار

الفصائل الثورية تحرر أطفال ونساء خلال عملية تبادل أسرى ناجحة مع قوات الأسد1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون- متابعات

قامت الفصائل الثورية، اليوم الجمعة، بعملية تبادل أسرى ناجحة حررت من خلالها مجموعة نساء وأطفالاً من معتقلات نظام اﻷسد مقابل أسرى من عناصر من قوات الأسد  كانوا محتجزين لديها.

وقال مراسل”وكالة زيتون الإعلامية” في إدلب أن عملية تبادل الأسرى بين الفصائل الثورية من جهة قوات الأسد من جهة آخرى أدت للإفراج عن امرأتين وثلاثة أطفال مقابل ثلاثة عناصر من قوات الأسد تم آسرهم في وقت سابق بمعارك جبل التركمان بريف اللاذقية الشمالي.

وأضاف مراسلنا، أن عملية التبادل جرت في بلدة تفتناز بريف إدلب الشرقي وسط إجراءات احترازية طبية كبيرة  خوفا من انتقال فيروس كورونا.

وأكدت مصادر محلية، أن إحدى الأسيرتين المحررتين هي “سعدة طوبان” من بلدة البارة بجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي معتقلة مع أطفالها منذ سنتين.

وشهدت الأيام الماضية، عمليات تبادل أسرى بين الجيش الوطني” و”هيئة تحرير الشام” من جهة وقوات الأسد من جهة أخرى في ريفي حلب وإدلب خرج بموجبها سبعة آسرى بسجون نظام الأسد كان قد آسرهم خلال المعارك الشمال السوري المحرر.

وجرى خلال العام الماضي عدة عمليات تبادل بين الجيش الوطني  وهيئة تحرير الشام وقوات الأسد تم الافراج في 24 تشرين الثاني الماضي عن 20 شخصا مناصفة بين  نظام الأسد و الفصائل الثورية  برعاية تركية روسية.

الجدير بالذكر أن سجون نظام  الأسد تكتظ  بالمعتقلات السوريات اللواتي لا ناقة لهن ولا جمل سوى أنهن ساعدن في بعض الأعمال الإغاثية أو طالبن بحريتهن حيث وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل نحو 18500 امرأة في سوريا منذ شهر مارس عام 2011، كما تحدثت عن نحو 6580 حالة اعتقال تعسفي تعرضت لها المرأة في نفس الفترة.

اترك تعليقاً