الفيديو منوعات

خلال ساعات..لاجئ سوري يحرج الحكومة البريطانية ويجبرها على تعديل قانون حكومي (فيديو)1 دقيقة للقراءة

 

وكالة زيتون – متابعات

استطاع لاجئ سوري مقيم في المملكة المتحدة من خلال تسجيل مصور تغيير قانون حكومي بشأن العاملين الطبيبن في مجال مكافحة فيروس كورونا المنتشر في بريطانيا.

ونشر اللاجئ السوري “حسان عقاد” على حسابه بموقع “تويتر” والذي يعمل متطوع بالمشافي التي تتصدى لوباء الكورونا في بريطانيا بمجال التنظيف، والذي أصبح حديث الإعلام البريطاني الرسمي خلال الأسابيع الماضية فيديو مصور يطالب الحكومة البريطانية بتعديل قانون ليشمل عاملي النظافة في المشافي التي تتصدى لوباء الكورونا.

وقال “عقاد” مخاطبا رئيس الوزراء البريطاني “شكرا على التصفيق الأسبوعي للكوادر الطبية، لكني اذا متت كلاجئ عائلتي، لن تستطيع الحصول على إقامة دائمة لأني أعمل بالتنضيف، إن هذا القرار طعنة بالظهر وخذلان”، وجاءت حديث العقاد بعد قرار الحكومة اعطاء عائلات العاملين بالمجال الطبي إقامة دائمة اذا اتوفوا بالكورونا ما شملت بقرارها العاملين بالتنظيف والتحميل والمساعدين (يعني الناس اللي بتقبض أقل شي).

ولاقى الفيديو انتشار واسع وبظرف ساعات كان فيه حوالي خمس ملايين مشاهدة للفيديو و60 ألف إعادة تغريد، (الصحفيات/الصحفيين) والمنظمات والسياسيين بلشوا يتفاعلوا معه وبعد خمس ساعات عدلت الحكومة البريطانية قرارها وشملت كل العالمين بالمشافي على خطوط الدفاع ضد الفيروس.

وأصبح الاجئ السوري “حسان عقاد”محط اعجاب واحترام عموم البريطانيين خلال الأسابيع الماضية بسبب عمله النبيل بالتصدي لوباء الكورونا المنتشر في بريطانيا وتصدرت قصته مواقع التواصل الإجتماعي، بعدما أقدم على تسجيل نفسه كعامل نظافة في أحدالمستشفيات، للمساعدة في مواجهة فيروس “كورونا المستجد”.

الجدير بالذكر أن “حسان عقاد” أستاذ إنكليزي من دمشق، اعتقل مرتين من قبل نظام الأسد وهاجر عبر البحر ليوصل لبريطانيا كلاجئ من خمس سنين، خلال رحلته صور فلم وربح عليه جائزة الأكاديمية البريطانية للأفلام “البافتا”، عن فيلمه الذي وثّق فيه رحلته الصعبة من سوريا حتى وصوله بريطانيا في 2015، وكان الفيلم لصالح هيئة الإذاعة البريطانية.

صورة للتغريدة التي حصدت المشاهدات:

اترك تعليقاً