تركيا - غازي عنتاب

رفض نوبة ليلية تسببت بطرد عدد من عناصر الميليشيات الإيرانية.. ما علاقة “دا-عش”؟

دير الزور

وكالة زيتون – محلي

طردت الميليشيات الإيرانية عدداً من عناصرها في محافظة دير الزور، لرفضهم المناوبات الليلية نتيجة هجمات تنظيم “دا-عش” المتكررة.

وقالت شبكة “دير الزور 24″، أن المدعو “الحاج دهقان” القيادي في صفوف ميليشيا “لواء فاطميون” الإفغانية، طرد 25 عنصراً من ميليشيا “لواء الحسين” خلال الأيام الماضية.

وأشارت الشبكة إلى، أن سبب الفصل يعود إلى امتناع العناصر عن الخروج للنوبات الليلية وحماية مستودعات الميليشيا في ريف دير الزور الغربي، وذلك نتيجة هجمات تنظيم “داعش”.

وكان قد أن انشق سابقاً العشرات من عناصر ميليشيا “الدفاع الوطني” المساندة لنظام الأسد وتوجهوا إلى مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” شرق دير الزور على خلفية الاستهداف المتكرر للتحالف الدولي والطيران المجهول.

وسبق أن نفذ تنظيم “داعش”، 17 أيار، هجوماً استهدف مواقع لقوات نظام الأسد على الطريق الدولي دير الزور – دمشق مما أدى إلى قطعه ووقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوف الأخير.

وكشف تقرير لوزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” عن وجود ما بين 14000 و18000 مقاتل من تنظيم “داعش” يحتفظون بنفوذ وقدرات تشكل تهديدا وخطرا حقيقيا.

وأعلن تنظيم “داعش”، بداية شهر أيار، مقتل 10 عناصر من قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية المساندة له بينهم 6 ضباط بالإضافة إلى إصابة 15 آخرين في هجوم له على حافلة كانت تقلهم في ريف حمص الشرقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا