الأخبار السياسة

صحفي تركي يكشف عن قرب تنحي بشار الأسد وبلد لجوءه1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

كشف صحفي تركي مقرب من دوائر القرار في الحكومة التركية، أمس الثلاثاء، معلومات عن قرب تنحي رأس النظام في سورية “بشار الأسد” والبديل المفترض لقيادة المرحلة المقبلة لسوريا.

وقال رئيس بيت الإعلاميين العرب في تركيا “توران قشلاقجي” في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع تويتر، إن رأس النظام في سوريا بشار الأسد، سوف يتنحى عن السلطة قريبا وتم تحديد بلد اللجوء وترتيبات آخرى.

وأضاف قشلاقجي، “ورد أن بشار الأسد سيترك السلطة قريبا جداً، قيل أن بلد اللجوء تم تحديده أيضا، كما تم تحديد مدى المساعدة التي ستساعدها الدول في إعادة إعمار سوريا”، وختم الصحفي التركي تغريدته، بالقول “سأشارك التفاصيل قريبا”.

وتوقعت وسائل إعلام تركية، في وقت سابق أن العميد في قوات الأسد  سليم حربا، هو مرشح روسيا ما بعد الأسد، مضيفة أنه تعيينه رئيسا لهيئة الأركان العامة لنظام الأسد.

وتأتي هذه التسريبات قبل ساعات من اجتماع  دول تركيا وروسيا وإيران رعاة مؤتمر أستانا بواسطة الفيديو من المتوقع أن تتركز على الملف السوري بعدما وصل لحافة الإنهيار.

وكانت وسائل إعلام روسية سربت في تقارير لها معلومات تفيد، أن أنقرة وموسكو وطهران خططوا لتشكيل حكومة مؤقتة في سوريا تضم المعارضة وجزء من النظام وتستبعد رأس النظام وعدد من مسؤوليه  وذلك في خطوة تهدف لانتقال سياسي يسمح بعملية إعادة الإعمار وعودة اللاجئين والنازحين، بتوافق دولي وتحت إشراف الأمم المتحدة.

الجدير بالذكر أن “المجلس الروسي للشؤون الدولية” نشر تحليلاً عن السيناريو المستقبلي للأوضاع في سوريا، تنبأ فيه بتوافق تركي أميركي روسي إيراني على تنحية رئيس النظام السوري بشار الأسد ووقف إطلاق النار، مقابل تشكيل حكومة انتقالية تشمل المعارضة والنظام وميليشيا  (قسد).

اترك تعليقاً