تركيا - غازي عنتاب

لأجل سوريا .. بماذا طالبت الأمم المتحدة في مؤتمر بروكسل؟

مخيم خيم مخيمات أطفال طين مطر أوضاع صعبة أوضاع إنسانية

وكالة زيتون-متابعات

طالبت الأمم المتحدة الحكومات المانحة خلال مؤتمر عبر الإنترنت من بروكسل، اليوم الثلاثاء، بتقديم مساعدات بنحو عشرة مليارات دولار للسوريين، حيث شردت الحرب التي بدأت قبل نحو تسع سنوات الملايين في أزمة إنسانية تعد الأكبر منذ عقود.

وبحسب رويترز، شارك في جولة جمع التبرعات لسوريا خلال مؤتمر بروكسل الرابع “لدعم مستقبل سوريا والمنطقة”، المنعقد خلال الفترة بين 22 و30 يونيو/ حزيران، التي باتت سنوية، حوالي 60 دولة ووكالة غير حكومية عبر الفيديو في حدث يستضيفه الاتحاد الأوروبي.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا جير بيدرسن “يعاني رجال ونساء وأطفال سوريون من الإصابات والتشريد والدمار والرعب … على نطاق واسع“، وأضاف” لا يزال خطر مرض كوفيد-19 شديدا على السوريين.

وأعلنت الأمم المتحدة، التي جمعت سبعة مليارات دولار العام الماضي، إنها تحتاج هذا العام لجمع 3.8 مليار دولار للمساعدات داخل سوريا، حيث يحتاج قرابة 11 مليون شخص المساعدة والحماية، بينهم أكثر من 9.3 مليون لا يجدون الغذاء الكافي.

وتطلب المنظمة الدولية جمع 6.04 مليار دولار أخرى لمساعدة 6.6 مليون سوري فروا من بلادهم في أكبر أزمة لاجئين في العالم.

وأشار برنامج الأغذية العالمي إلى أن التراجع الاقتصادي وإجراءات العزل العام للحد من انتشار مرض كوفيد-19 في معظم الدول دفعت أسعار الغذاء للارتفاع بنسبة تفوق 200 بالمئة في أقل من عام بالنسبة للسوريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا