الأخبار

اغتيال ضابط رفيع المستوى باستخبارات النظام في دير الزور1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

قتل رئيس فرع المخابرات الجوية في المنطقة الشرقية من سوريا والمقرب من الحرس الثوري الإيراني بظروف غامضة على طريق دير الزور – دمشق وسط ترجيحات بوقوف طيران مجهول الهوية وراء مقتله.

وقال موقع “شبكة الشرقية 24″، إن العميد “جهاز زعل” رئيس فرع المخابرات الجوية بمحافظات “دير الزور، الحسكة، الرقة” قتل مع عدد من مرافقيه بظروف غامضة على طريق دير الزور – دمشق.

ورجحَّ الموقع، ضلوع طيران مجهول الهوية وراء اغتياله، حيث كان هناك طائرتان مجهولتان تحلقان في أجواء دير الزور عند اغتياله.

وذكر، أن مركز محافظة دير الزور شهد استنفارا أمنيا كبيرا بعد وصول جثة “الزعل” إلى المدينة وسط تكتم كبير من نظام الأسد حول حادثة مقتله.

و”الزعل” ينحدر من الجولان المحل ومقرب من الحرس الثوري الإيراني خاصة مع الجنرال “الحاج أبو صادق:، ويستلم رئيس فرع المخابرات الجوية بالمنطقة الشرقية منذ تشرين الثاني عام 2017.

وبحسب مركز أبحاث “مسارات الشرق الأوسط”، نشأت العلاقة بين القياديين في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، وتحديداً بلدة حجيرة، حيث تقيم أكثرية من عائلة الزعل، التي انتسب بعض شبّانها إلى ميليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وكان اغتال مجهولون، مساء أمس السبت، العقيد “علي جمبلاط” مرافق شقيق رأس النظام السوري “ماهر الأسد” متزعم الفرقة الرابعة، في منطقة يعفور بالعاصمة دمشق.

اترك تعليقاً