الأخبار

صحفي موالي يدعو إلى تنفيذ اغتيالات ضد ميليشيا “قسد”.. ما السبب؟1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

دعا صحفي موالي، اليوم الأحد، استخبارات نظام الأسد إلى تنفيذ عمليات تفجيرات واغتيالات ضد ميليشيا “قسد” في مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا لإغلاقها المعابر التجارية مع النظام.

وقال مراسل قناة الميادين الإيرانية “رضا محمد الباشا”، إنه على استخبارات نظام الأسد استهداف عناصر ميليشيا “قسد” في مناطق سيطرتها شرق الفرات وريف حلب الشمالي.

وجاء ذلك في منشور على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، دعا فيه إلى تنفيذ عمليات اغتيالات وتفجيرات ضد “قسد” وعلى أن تكون العمليات في “سلم الأولويات”.

وأدعى “الباشا”، أن “تجويع السوريين على طريقة الأمريكي وقسد أكثر إجراما من إرهاب أدوات التركي في إدلب”.

وكانت أصدرت “الإدارة الذاتية” التابعة لميليشيا “قسد” قرارا، اليوم الأحد، يقضي بإغلاق كافة المعابر مع مناطق سيطرة نظام الأسد بسبب تفشي فيروس “كورونا”.

واستثنت الإدارة الذاتية من قرارها، طلاب الجامعات والمعاهد لحين انتهاء فترة الامتحانات، مع اتخاذ كافة الإجراءات الطبية والصحية اللازمة عند تنقلهم.

وسبق أن أكد المبعوث الدولي لمناطق شمال وشرق سوريا “وليام روباك”، أن قانون “حماية المدنيين” (قيصر) لا يشمل مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” شمال شرقي سوريا.

وكانت دعت الإدارة الذاتية لميليشيا “قسد” قوات التحالف الدولي باتخاذ إجراءات ملائمة لمنع وصول تبعات تطبيق قانون “قيصر” إلى مناطق سيطرتها شرق سوريا.

وتعد حقول “العمر، كونيكو، جفرة والتنك” للنفط والغاز، قواعد ونقاط للجيش الأمريكي في محافظة دير الزور بمناطق سيطرة ميليشيا “قسد”.

اترك تعليقاً