تركيا - غازي عنتاب

نظام الأسد ينعي مقتل عميد ركن بظروف غامضة

قوات الأسد

وكالة زيتون- خاص

أفادت صفحات موالية لـ “نظام الأسد”، بوفاة قائد عمليات الفرقة 15 قوات خاصة، دون ذكر أسباب أو تفاصيل عن أسباب الوفاة.

وجاء في نعوة نقلت على الصفحات الموالية، أن العميد الركن “فؤاد صالح شعبان” توفي صباح الجمعة، عن عمر يناهز 54 عاما، وأنه سيتم تشييعه في منزل أخيه الكائن في مدينة طرطوس، مشيرة إلى أن التعازي تقبل هاتفيا أو في مقبرة قرية سنديانة عين حفاض.

ورجح ناشطون أن يكون قتل العميد قنصا على جبهات ريف إدلب.

وينحدر “شعبان” من محافظة طرطوس، من قرية السنديانة بعين حفاض.

وكانت صفحات موالية نعت عشرات الضباط والشبيحة في صفوف قوات الأسد قتلوا في ظروف غامضة ومنهم من تم اغتيالهم في عمليات خاصة بدمشق وريفها .

في حين قال بعض الناشطين أن مخابرات الأسد تقوم بعملية تصفية لبعض الضباط وخاصة المسؤولين الأمنيين وذلك لأخفاء بعض الأدلة التي تورط نظام الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا