الأخبار

بشار الأسد يوجه رسالة لقواته ويطالبهم بإكمال مسيرة القتل والتدمير1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون –  متابعات

وجَّه رأس النظام في سوريا بشار الأسد، اليوم السبت، رسالة إلى قواته ،بمناسبة عيد الجيش،طالبهم فيها بإكمال مسيرة التدمير والقتل والتي بدأها منذ تسعة سنوات على الشعب السوري الثائر.

ووصف رأس النظام في سوريا بشار الأسد في كلمته عبر مجلة “جيش الشعب” الموالية، بمناسبة عيد الجيش عمليات قتل الشعب السوري والتدمير في البلاد منذ اندلاع الثورة السورية قبل تسع سنوات  بأنها “إنجاز عظيم.

وزعم “الأسد ” أن “رجال قواته والميلشيات الطائفية المساندة له كانوا مع شعبنا الأبي في مختلف مراحل الحرب الإرهابية العدوانية أسيادا وأحرارا وأباة،متناسيا الآلاف من المنشقين عن جيشه والذين رفضوا الأوامر بقتل الشعب الذين اقسموا على حمايته.

وأردف “الأسد” “تجلى بوضوح على امتداد ما يزيد عن تسع سنوات من عمر هذه الحرب الإجرامية التي مارست فيها القوى الاستعمارية شتى أشكال الإرهاب والعدوان على سوريا وشعبها الصامد”، حسب وصفه.

وختم “الأسد” أو “ذيل الكلب” كما يلقبه السوريين كلمته بدعوة أفراد الجيش إلى “مواصلة مسيرتكم المظفرة.. مسيرة الرجولة والبطولة والتضحية والفداء التي تستكملون من خلالها تحرير كامل تراب الوطن من شراذم الإرهاب ودنس الاحتلال”.

الجدير بالذكر أن رأس النظام في سوريا بشار الأسد وجه الجيش الذي تسيطر على قيادته الطائفة العلوية الحاكمة في سوريا للوقوف بوجه الشعب السوري الثائر منذ تسعة سنوات بدل حمايته، وقام بقتل المدنيين وتدمير مدنهم وأصبح بالنهاية جيش متهالك تسيطر عليه إيران وروسيا وتوجهانه وفق مصالحها.

اترك تعليقاً