تركيا - غازي عنتاب

دريد الأسد: نظام الأسد فشل في إدارة أزمة السوريين المعيشية ومستمر بالكذب عليهم

دريد الأسد

وكالة زيتون – متابعات

وجه “دريد رفعت الأسد إبن جزار حماه، يوم أمس الأربعاء، مجموعة انتقادات لرأس النظام في سوريا بشار الأسد، وحمله فشل إدارة أزمات السوريين الخدمية والمعيشية والصحية، مؤكد تسلط وفساد مسؤولي الأسد على المدنيين.

وقال “دريد الأسد” نجل رفعت الأسد المسؤول عن مجزرة مدينة حماة  في منشور على صفحته الشخصية بموقع فيس بوك، إن سوريا بلد مدمرة وعاجزة أمام المواطنين السوريين الذين يعانون من تردي الوضع العام،

وأضاف “دريد الأسد”  “مش عيب ولا عار سورية بلد شبه مـدمّـر وشبه عاجز في خدماته العامة من ماء وكهرباء وخدمات صحية وبلدية”.

وأشار “دريد”  إلى الفساد الضارب عميقاً في المجتمع ومؤسسات نظام الأسد  وموظفيه، متجاهلاً فساد وتسلط مسؤولي الأسد وأجهزته على الناس.

وأردف “دريد الأسد ” أن أزمة كورونا أضافت مأساة جديدة إلى مآسي السوريين الذين يعيشون ظروفاً سوداوية وأنها أثبتت فشل نظام الأسد وعجز حكومته بإدارة الأزمة.

وختم ابن عم رأس النظام في سوريا بشار الأسد منشوره قائلا: بالتأكيد أن جميع السوريين يذهبون إلى المجهول الذي لا مناص منه في استمرار نظام الأسد بالكذب.

وسبق وأن كشف “دريد الأسد” تفاصيل كذبة نظام الأسد بدعمه لمادة الخبز الأساسية عبر البطاقة الذكية، مع استمرار تزيفه لدعم المادة عبر سنوات حكمه.

ويأتي منشور “دريد الأسد “بعد ساعات من ظهور رأس النظام في سوريا بشار الأسد  بكلمة مسجلة أمام أعضاء “مجلس الشعب” التابع له، تحدث بأسلوب منفصل عن الواقع ونمط خطاب منذ  2012.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا