الأخبار الصور الفيديو

إضراب عام في مدينة رأس العين احتجاجاً على فساد المجلس المحلي.. ما علاقة المعبر؟1 دقيقة للقراءة

 

وكالة زيتون – خاص

شهدت مدينة رأس العين شمال الحسكة، اليوم السبت، إضراباً عاماً احتجاجاً على سياسة المجلس المحلي للمدينة، مطالبين بإقالة ما وصفوه بـ”المجلس الفاسد” ومحاسبته، والذي سبق وعلق أعماله الأسبوع الماضي.

وقال مراسل “وكالة زيتون الإعلامية” في مدينة رأس العين، إن أهالي المدينة بدأوا صباح اليوم، إضراباً عاماً عبر إغلاق المحال التجارية في سوق المدينة وشوارعها للمطالبة بإقالة المجلس المحلي.

وأضاف مراسلنا، أن الأهالي قاموا بوضع لافتات على محالهم المغلقة طالبوا فيها بإقالة المجلس المحلي واتهموه بالفساد ،في طريقة احتجاجية سلمية على سلوك المجلس الذي علق أعماله الأسبوع الماضي.

وأكد مراسلنا عن مصادر أهلية، أن سبب غضب الأهالي تحويل المجلس لقضية استلام إدارة المعبر الحدودي مع تركيا لمسألة شخصية، دون مراعاة المصلحة العامة للشعب.

وكان أعضاء المجلس المحلي في مدينة رأس العين أعلنوا عن تعليق أعمالهم لعدة أسباب، أهمها تعيين مديراً لمعبر رأس العين من خارج أبناء المنطقة، قائلين أهلنا في رأس العين نستميحكم عذراً فما تعليقنا للعمل إلا لأجلكم، حسب تعبيرهم.

وتشكل المجلس المحلي في مدينة رأس العين في وشهر تشرين الثاني الماضي، تحت إشراف الحكومة السورية المؤقتة، بعد سيطرة الجيش الوطني السوري بالتعاون مع القوات التركية على المدينة ضمن عملية “نبع السلام ” وطرد ميليشيا “قسد” منها.

الجدير بالذكر أن الجيش الوطني بمساندة القوات التركية سيطرا على منطقتي رأس العين شمال الحسكة وتل أبيض شمال الرقة، بعملية نبع السلام ضد ميليشيا “قسد” التي أطلقت في 9 تشرين الأول الماضي وتوقف العملية بتاريخ 17 من نفس الشهر بعد اتفاقية مع واشنطن .

اترك تعليقاً