السياسة

موسكو تعلن استعدادها للحوار مع واشنطن بالملف السوري1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أعلنت روسيا، يوم أمس الأربعاء، استعدادها للحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية، بشأن الملف السوري، مؤكدة أنها منفتحة على مناقشة كافة المواضيع، واتخاذ القرارات التوافقية.

وقال مبعوث الرئيس الروسي إلى سوريا “ألكسندر لافرنتييف” خلال مؤتمر صحافي، أن بلاده مستعدة للحوار مع أمريكا ومناقشة مختلف المواضيع واتخاذ القرارات والتوافق.

وأضاف “لافرنتييف” أن المعطيات الحالية لدى روسيا تشير إلى احتمالية عدم استعداد الولايات المتحدة الأمريكية لذلك، في محاولة منه لرمي الكرة بملعب واشنطن.

وأكد “لافرنتييف” إن موسكو ترى مشاركة أمريكا في اجتماعات  (أستانا)، كمراقب، مفيدة، إلا أنها ما زالت تقاطع هذه الصيغة حتى الآن، بحسب وكالة سبونتيك.

وقال “جيمس جيفري” المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا الاسبوع الماضي، أن “بقاء الأسد هو بسبب روسيا، وبالتالي نتوقع أن تسلم روسيا الأسد على طاولة المفاوضات.

وأضاف “جيفري” أن موسكو وقعت عام 2015 على القرار الأممي 2254، ولدينا اتصالات دائمة معهم.

وكانت روسيا أعلنت استعدادها للحوار مع أمريكا بخصوص الملف السوري، حيث أشار نائب وزير الخارجية الروسي “سيرغي ريابكوف” في وقت سابق إلى أن بلاده مستعدة للحوار مع واشنطن، في حال أبدت الأخيرة الاستعداد والرغبة.

ومارست الولايات المتحدة الأمريكية، ضغوط كبيرة على حلفاء نظام الأسد روسيا وإيران، من خلال تهديدهم بفرض عقوبات اقتصادية على شخصيات وشركات تدعم الأسد من خلال قانون العقوبات الأمريكي “قيصر”.

الجدير بالذكر أن واشنطن وموسكو يعتبران المتحكمتين بالأزمة السورية، إذ تستغل كلن منهما القضية السورية لتحقيق مصالحها في المنطقة وسط تجاهل الجانبين لآلام السوريين ودمائهم.

اترك تعليقاً