تركيا - غازي عنتاب

الإمارات تقدم دعما استخباراتياً لميليشيا “قسد” في سوريا ومصدر يكشفها

قسد

وكالة زيتون – متابعات

كشفت وكالة الأناضول التركية، يوم أمس الأحد، في تقريرا لها، عن تقديم حكام الإمارات العربية المتحدة، دعما لوجستيا في مجال الاستخبارات والتجسس لميليشيا “قسد” في شمال شرق سوريا.

ونقلت الوكالة عن مصادر موثوقة، تفيد بأن الإمارات قدمت خلال العامين والنصف الماضيين، دعما استخباراتياً كبيراً لميليشيا “قسد” المسيطرة على المنطقة في شمال شرقي سوريا.

وأضافت الوكالة في تقريرها، أن مسؤولين إماراتيين أجروا في نهاية عام 2017 لقاءات سرية مع قادة “قسد” والمنظمات الإرهابية الداعمة لها في سوريا وتعهدوا بتقديم الدعم لهم.

وأكدت المصادر و أن الإمارات أرسلت منذ مطلع 2018 العشرات من ضباط وعناصر استخباراتها وخبراء تقنيين توزعوا على مقرات ميليشيا “قسد” في مدينة القامشلي ومحافظتي الحسكة ودير الزور.

وتابعت الوكالة تقريرها، ” قام ضباط الاستخبارات الإماراتية بتقديم تدريبات لعناصر “قسد” في مجال العمل الاستخباراتي وتقنياته، حيث أجروا دورات تدريبية في مجالات التجسس وأمن المعلومات وجمع البيانات وشبكات الاتصال والتشويش وفك الشيفرات وعمليات الاغتيال والتهريب.

وأردفت المصادر، أن الإمارات قدمت لميليشيا “قسد” أجهزة ذات تقنيات عالية، كما أنشأ التقنيون الإماراتيون شبكة اتصال خاصة بين بلدهم وبين قيادات”قسد” للتواصل المباشر بين الطرفين.

وتشهد العلاقات بين تركيا والإمارات توترات عميقة؛ بسبب الملفات الخلافية المتعلقة بالموقف التركي من الأزمة الخليجية، والسياسات الإماراتية في ليبيا وسوريا المناهضة للعمليات العسكرية التركية في سوريا، ووقوف تركيا بجانب حكومة الوفاق الليبية، المعترف بها دوليًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا