تركيا - غازي عنتاب

بهدف شراء ولائهم لأسماء الأسد.. شركة سيريتل ترفع رواتب موظفيها

سيريتل

وكالة زيتون – متابعات

أعلنت شركة سيريتل للإتصالات الخليوية بإدارتها الجديدة يوم أمس الخميس، رفع رواتب موظفيها وذلك تقديراً لجهودهم، بعد أقل من 24ساعة على استلام مدير تنفيذي جديد للشركة مقرب من أسماء الأسد زوجة رأس النظام في سوريا بشار الأسد.

وقالت الشركة في بيانها، إنه تقديرا لجهود العاملين الكبيرة ومساهمتهم بنجاح الشركة وتحقيق النتائج المالية، تم العمل على تصحيح سلم الرتب والرواتب.

وأضاف البيان، أنه سيتم تطبيق هذا القرار مطلع شهر أيلول الحالي وسيتم اعتماد هذه المنهجية بشكل مستمر حتى تحقيق أهداف الشركة.

وقال ناشطون سوريون إن حركة رفع الرواتب والترقيات بالشركة تأتي مكافئة لعدم انصياع الموظفين لاوامر مالكها السابق رجل الأعمال السوري رامي مخلوف، وشراء ولائهم لأسماء الأسد زوجة رأس النظام في سوريا بشار الأسد التي قامت بسلب الشركة بالقوة، ولم تنفع كل محاولات ظهور مخلوف على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأصدرت الشركة العامة للاتصالات التابعة لنظام الأسد، يوم الأربعاء الماضي، قرارا قضائيا بتعيين “مريد صخر الأتاسي المقرب من أسماء الأسد “مديرا تنفيذيا جديدا لشركة سيريتل، وهو الذي كان يشغل مدير نظم المعلومات بذات الشركة”.

وكانت محكمة القضاء الإداري في حكومة الأسد، أصدرت قرارا بفرض الحراسة القضائية على شركة سيريتل التابعة لرجل الأعمال رامي مخلوف ابن خال الأسد، وقالت إن القرار يأتي”ضمانا لحقوق الخزينة العامة وحقوق المساهمين في الشركة”.

واتهم رامي مخلوف في 17 أيار 2020، جهات تابعة لحكومة الأسد-لم يسمها- بالضغط عليه للتنازل عن شركة “سيرياتيل”، موضحا أنها طلبت منه دفع 50 بالمئة من رأس مال الشركة أي (ما يعادل 120 بالمئة من الربح)، وإلا ستحجز أصول الشركة.

الجدير بالذكر أن رجل الأعمال السوري وشريك رأس النظام في سوريا بشار الأسد بنهب أموال السوريين رامي مخلوف ظهر بعدة تسجيلات مصورة ومنشورات يتهم أجهزة امن نظام الأسد بالسيطرة على شركاته متوعدا بالرد على ذلك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا