الأخبار

ميليشيا “قسد” تشن حملة دهم واعتقال واسعة في ريف دير الزور شرق سوريا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أفادت مصادر محلية، اليوم الخميس، بأن ميليشيا “قسد” شنت حملة دهم واعتقالات واسعة طالت عددا من المدنيين في بلدات ريف دير الزور شرق سوريا، بالتزامن مع مقتل أحد عناصرها بعد هجوم طال أحد نقاطها بريف الحسكة.

وقالت مصادر محلية، إن ميليشيا “قسد” شنت صباح اليوم حملة دهم واعتقال واسعة طالت 12 مدنيا من بلدات “ذبيان وحوايج والبصيرة” شرق دير الزور، واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

وفي سياق آخر، أطلقت ميليشيا ” قسد ” زاهر عبد الحميد الديري رئيس الديوان العام في مجلس دير الزور المدني التابع ” لقسد “من سجونها تحت ضغط المدنيين بعد إعتقال دام يومين.

وشنوا مجهولين هجوما على نقطة عسكرية تابعة لميليشيا “قسد” قرب مفرق “الدشيشة – مركدة” بريف الحسكة، ما تسبب بمقتل عنصر وإصابة آخر بجروح.

وتواجه ميليشيا “قسد” حالة رفض شعبي واسع من المكون العربي في مناطق سيطرتها بسبب انتهاكاتها المستمرة في حقهم واتباع “قسد” سياسة قمعية مع المدنيين في مناطقها.

وتشن “قسد” حملات اعتقال بشكل شبه دائم في المناطق التي يسيطر عليها شمال شرق سوريا، بحجة “واجب الدفاع الذاتي” وأكدت عدة منظمات حقوقية عالمية، أن ميليشيا “قسد” تقوم بتجنيد الأطفال والقاصرين.

اترك تعليقاً