السياسة

بحجة كورونا.. الإمارت تواصل دعم نظام بشار الأسد بدفعة ثالثة من المساعدات1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
قالت مصادر إعلامية موالية للأسد، أن منظمة “الهلال الأحمر العربي السوري” التابعة لنظام الأسد استلمت، دفعة ثالثة من المساعدات الطبية التي سيّرتها جوّا دولة الأمارات قبل يومين.

وذكر الهلال الأحمر الإماراتي على حسابه في تويتر ، أنّ طائرة المساعدات الطبية الثالثة وصلت إلى دمشق، بالتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر السوري.

وأوضحت الهيئة الإماراتية أنّ الهدف من هذه المساعدات هو “الحد من تفشي جائحة كوفيد-19 على الساحة السورية، ضمن الاستجابة العالمية لدولة الإمارات للتصدي للجائحة”.

وقالت منظمة “الهلال الأحمر العربي السوري” الموالية للأسد على صفحتها العامة في فيسبوك أن الدفعة الثالثة تزن 40 طناً من المساعدات الطبية.

وكان أعلنت وكالة سانا الموالية للأسد، في 4 أيلول الجاري، وصول طائرة مساعدات إماراتية إلى مطار دمشق الدولي، هي الثانية خلال أسبوع، للحد من تفشي وباء فيروس كورونا المستجد المنتشر بشكل كبير في سوريا.

وتضمنت المساعدات نحو 25 طناً من المواد والتجهيزات الطبية ومستلزمات الوقاية والفحوص المخبرية المتعلقة بفيروس كورونا ونظارات وكمامات وكفوفاً طبية.

وفي 30 أغسطس الماضي وصلت إلى مطار دمشق الدولي طائرة مساعدات طبية مقدمة من الهلال الأحمر الإماراتي إلى الهلال الأحمر العربي السوري تتضمن أدوية ومواد تعقيم واختبار خاصة بفيروس كورونا.

يذكر أنه بعد تفشي أزمة فيروس كورونا المستجد في أنحاء العالم أجرى ولي عهد الأمارات، محمد بن زايد، اتصالاً مع بشار الأسد في نيسان الماضي، في أول اتصال معلن منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011.

اترك تعليقاً