الأخبار

طفل سوري ضحية جريمة قتل في لبنان1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

قالت مصادر إعلامية محلية، أن الطفل السوري “حمدان خلف الساجر” قتل طعنا بالسكين في منطقة بيصور بقضاء عالية في لبنان من قبل مواطن هناك.

وبحسب ما نقلت صفحة “عين الفرات” المحلية، فإن الطفل السوري قتل على يد أحد المواطنين اللبنانيين الرافضين لوجود السوريين.

وذكر الصحفي “أحمد القصير” المتابع للشأن السوري في لبنان، أن “قضية مقتل الطفل السوري “حمدان خلف الساجر” الذي تناقلته صفحات فيس بوك ومواقع إلكترونية عديدة وقعت على خلفية إشكال عادي بين شخصين.

وأضاف، أن الإشكال وقع بين طفلين قاصرين والمقتول قاصر والقاتل قاصر وقد تم توقيف القاتل من قبل قوى الأمن العام اللبناني.

وذكر “القصير” أن الجريمة وقعت البارحة 15/09/2020 في منطقة بيصور في قضاء عالية، وليس كما يتم تناقل الخبر على أنه في منطقة البقاع.

ويعيش حوالي 3,6 مليون لاجئ سوري في لبنان قسم كبير منهم في مخيمات تفتقر لأدنى متطلبات الحياة ويعانون من تمييز عنصري تجاههم.

يذكر أن مصادر إعلامية تناقلت قبل أشهر جريمة اغتصاب بحق طفل سوري في منطقة البقاع قام بها عناصر مقربة من ميليشيا حزب الله.

اترك تعليقاً