الأخبار

نظام الأسد يلغي التدابير الاحترازية لمواجهة وباء الكورونا للقادمين إلى أراضيه1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أعلن نظام الأسد، يوم أمس الأربعاء، أنه سيلغي الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا للقادمين جوا إلى سوريا، شريطة حملهم شهادة فحص PCR سارية المفعول، بالترامن مع إعلانه فتح المطار الدولي بداية الشهر القادم.

وقال مدير الطيران المدني “باسم منصور” خلال لقاء إعلامي إن المسافرين العائدين إلى سوريا جوا، و يحملون شهادة تحليل PCR سلبية، لم يمر عليها أكثر من 96 ساعة، سيسمح لهم من دخول البلد دون الحاجة إلى حجز فندقي وإجراء فحص كورونا، أو الحجر في أحد المراكز المعتمدة.

وأضاف” منصور” أن “رحلات الإجلاء” ستتوقف مع إعادة افتتاح مطار دمشق الدولي، ويمكن للمواطنين العودة للبلد بشكل اعتيادي، في محاولة أخيرة لنظام الأسد لتشجيع عودة المغتربين السوريين.

وكانت حكومة الأسد أعلنت بداية الأسبوع الحالي، أن الأولى من  تشرين الأول القادم سكيون موعداً لافتتاح مطار دمشق الدولي، وعودة الرحلات الجوية إلى “وضعها الطبيعي”، وفق “الشروط والمعايير التي تضمن السلامة العامة، حسب تعبيرهم

وسجلت وزارة الصحة بنظام الأسد، يوم أمس، 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الإصابات المسجلة في مناطق النظام إلى 3654 إصابة، كم تم تسجيل ثلاث حالات وفاة من الإصابات المعلنة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد الوفيات إلى 163.

اترك تعليقاً