الأخبار

إصابة مدنيين بقصف لقوات الأسد على ريف إدلب وفصائل الثوار ترد وتوقع خسائر1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص

عاودت قوات الأسد قصف المناطق المحررة شمال سوريا، اليوم الجمعة، حيث استهدفت قوات الأسد بقذائف المدفعية بلدة كنصفرة ومحيط قرية بليون بريف إدلب الجنوبي عصر اليوم، مما أسفر عن وقوع إصابات بين المدنيين.

وقال مراسل وكالة زيتون في إدلب، أن أربعة مدنيين أصيبوا بجروح جراء قصف مدفعي لقوات الأسد على قرية الفطيرة بريف إدلب الجنوبي.

وفي سياق متصل، أفاد مراسلنا بقتل وجرح عناصر بقوات الأسد جراء استهدافهم بقذائف المدفعية من قبل الفصائل العسكرية على محاور جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

وأردف مراسلنا، بأنه قتل وأصيب مجموعة كاملة من عناصر قوات الأسد جراء وقوعهم بحقل ألغام على محور حرش بينين بريف إدلب الجنوبي، ظهر اليوم الجمعة.

وشهدت الأيام الماضية تصعيد عسكري كبير لقوات الأسد على المنطقة من خلال قصفها المتواصل على المدنيين، فيما شنت الطائرات الحربية الروسية عدة غارات جوية على أطراف مدينة إدلب.

الجدير بالذكر، أن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين توصلا في الخامس من شهر اَذار الماضي لاتفاق يقضي بوقف إطلاق النار وكافة العمليات العسكرية بين طرفي النزاع في منطقة خفض التصعيد الرابعة شمال غرب سوريا وتسيير دوريات مشتركة على طريق M4 ولكن النظام نقض الاتفاقية منذ الأيام الأولى.

اترك تعليقاً