تركيا - غازي عنتاب

جريمة مروعة جديدة في مناطق سيطرة نظام الأسد أب يقتل عائلته وينتحر

T401601273621425

وكالة زيتون – متابعات

تتواصل حالة الفلتان الأمني وارتفاع معدل جرائم القتل والإغتصاب في مناطق سيطرة نظام الأسد، فقد هزت جريمة مروعة يوم أمس، مدينة طرطوس بعدما أقدم أب على قتل عائلته وبعدها قام بالانتحار.

وقالت صفحات موالية لنظام الأسد، إن أب من سكان مدينة طرطوس المشروع السادس أقدم على قتل بناته الثلاثة وزوجته رمياً بالرصاص ثم قتل نفسه.

وأضافت المصادر أن جميع أفراد الأسرة فارقوا الحياة باستثناء زوجته تم نقلها إلى مشفى الباسل بطرطوس وهي في حالة حرجة.

وأشارت الصفحات الموالية، إلى أن أسباب الجريمة لاتزال غامضة فيما  تتابع الجهات المختصة تحقيقاتها وسننشر ما توصلت اليه نتائج التحقيقات فور انتهائها حسب تعبيرها

وسبق وأن وجد أهالي طرطوس على جثة الطفلة “سيدار أحمد سليمان”  مقتولة خنقاً، بعد مرور أربعة أيام على فقدانها وعزا الطب الشرعي سبب الوفاة إلى ضربة بحجر على الرأس، وخنق بواسطة سلك كهربائي.

وتم تسجيل عدة جرائم مروعة خلال الفترة الماضية حيث شهدت بلدة الذيبابية بريف دمشق جريمة قتل شقيق لشقيقته بعد اغتصابها، كما عنصر بقوات الأسد وصديقة بقتل وحرق عائلة كاملة في بيت سحم بريف دمشق، فيما نجا الأب بأعجوبة، كما أقدمت زوجة على تسميم زوجها وقتله بعد اكتشافه لعلاقتها بجاره في مدينة مصياف بريف حماه .

وتشهد  مناطق سيطرة نظام الأسد  فلتاناً أمنياً كبيراً وعشرات حالات القتل والخطف فضلاً عن انتشار شبكات الدعارة وتجارة المخدرات وترويجها والتي غالباً ما تكون شخصيات من نظام الأسد مسؤولة عنها.

الجدير بالذكر أن سوء الأوضاع المعيشية في مختلف مناطق سوريا أدى إلى تحول عدد من الأشخاص إلى مجرمين بهدف تحصيل لقمة العيش بعد قلة فرص العمل والارتفاع الكبير لمختلف أسعار المواد وسط انتشار السلاح والميليشيات داخل المدن وعدم قدرة الأمن والنظام على ردعهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا