السياسة

بشار الأسد ينسف إيران من خارطة السيطرة في سوريا خوفاً من أمريكا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
أدعى رأس النظام السوري “بشار الأسد”، اليوم الخميس 8 تشرين الأول، عدم وجود أي قوات إيرانية في سوريا في الوقت ذاته التي ينتشر الحرس الثوري الإيراني بمختلف مناطق البلاد.

وقال “الأسد”، “ليس لدينا قوات إيرانية، وهذا واضح جداً، إنهم يدعمون سوريا، يرسلون الخبراء العسكريين ويعملون مع قواتنا على الأرض، ويتواجدون مع الجيش السوري”.

وجاء ذلك خلال مقابلة له مع وكالة “سبوتينك” الروسية أشار فيها إلى أن، “المسألة الإيرانية ذريعة للاستمرار باحتلال أراضٍ سورية ودعم الإرهابيين، إنها تستخدم كقناع لحجب نواياهم الحقيقية”.

وذكر “الأسد” أن الولايات المتحدة اشترطت ابتعاد إيران 80 كيلومترا عن حدود مرتفعات الجولان مقابل الانسحاب من المنطقة الشرقية في سوريا، مضيفا أن الإيرانيين “كانوا مرنين جدا” وأكدوا على عدم وجود طواقم لهم جنوب الخط إلا أن الأمريكيين “لم ينسحبوا”.

وسبق أن نشرت تقرير وكالة “فارس” التابعة للحرس الثوري الإيراني، اعترافا بأن “فيلق القدس” بقيادة “قاسم سليماني” نقل خبراء أمنيين إيرانيين في آذار 2011 من أجل السيطرة على ما وصفتها بأعمال الشغب في شوارع سوريا.

وتنشر إيران عشرات الميليشيات التابعة لها من مختلف الجنسيات في سوريا من بينها “لواء فاطميون الإفغاني” و”لواء زينبيون الباكستاني” و”حركة النجباء العراقية” و”حزب الله اللبناني”.

اترك تعليقاً