الصور منوعات

نشطاء من “الثورة السورية” يحصدون جوائز عالمية جديدة1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

لايزال السوريين الأحرار يدونون أسماءهم ويحصدون الجوائز بكبريات المهرجانات العالمية بتأثيرهم الفعال بحمل قضية شعب طالب بحريته وواجه نظام مجرم لايعترف بحقوق الإنسان أو المواثيق الدولية وتوثيق مآسي الشعب السوري في مواجهة الأسد مجرم العصر.

وفي هذا الإطار فاز الفيلم التلفزيوني السوري ” في فخ إدلب ” بالجائزة الأولى عن فئة أفلام التلفزيون الدولية، في مهرجان PRIX Bayeux Calvados-Normanndie المقام في فرنسا.

وقام بتصوير وتنفيذ الفيلم الأخوين “فادي ويمان الخطيب” من مركز حلب الإعلامي AMC لصالح قناة ARTE الفرنسية

ويوثق الفيلم الحملة العسكرية لنظام الأسد وروسيا على محافظة إدلب مطلع العام الحالي، وموجة النزوح الضخمة للآلاف نحو المجهول، واستعرض قصص لأشخاص فقدوا جميع أفراد عائلتهم بسبب القصف.

وكما حصد المصوّر “أنس خربوطلي” من مهجري الغوطة الشرقية بلدة كفربطنا، بجائزة “المراسل الشاب” خلال مهرجان بايوكس كالفدوز الذي أقيم في إقليم النورماندي بفرنسا.

ونال الشابان “بلال بيوش” و “عبد الرزاق ماضي” المركز الثالث عن افضل تقرير حربي مدنيون تحت القصف.

وغرد رائد الصالح مدير منظمة الدفاع المدني السوري على حسابه الشخصي بموقع تويتر قائلا “كل الفخر بالشباب السوريين المبدعين، أنس الخربطلي، وفادي الحلبي يمان الخطيب، وبلال بيوش وعبد الرزاق ماضي، لما حققوه اليوم من إيصال لصوت السوريين ومأساتهم في مهرجان

و كشفت صحيفة “التايمز” الأمريكية الأسبوعية الشهر الماضي قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة لعام 2020، ومن بينهم السوريان الضابط السوري المنشق “قيصر” والمخرجة وعد الخطيب.

وعن سبب اختيار المجلة المخرجة “وعد الخطيب” والضابط المنشق “قيصر” في هذه القائمة لنقلهم ما يقوم به نظام الأسد بحق شعبه، من انتهاك لحقوق الإنسان في سجونه، وعمليات القصف الممنهج وتدمير المدن فوق رؤوس المدنيين العزل .

الجدير بالذكر أن الافلام السورية والتي توثق مآسي الشعب السوري في مواجهة مجرم العصر بشار الأسد حصدت عشرات الجوائز العالمية بمختلف المهرجانات بأغلب دول العالم الغربي.

 

اترك تعليقاً