الأخبار

بتغيير ديمغرافي.. ميليشيات إيرانية بدير الزور تغير أسماء شوارع عريقة شرق سوريا1 دقيقة للقراءة

Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات
كشفت مصادر إعلامية في مدينة الميادين بمحافظة دير الزور، بأن الميليشيات الإيرانية الموجودة هناك عمدت إلى تغيير أسماء عدد من الشوارع العريقة، المستوحاة من مناطق جغرافية أو رموز وطنية سورية، إلى أسماء مستوحاة من رموز إيرانية ومذهبية، باللغتين العربية والفارسية.

ونشرت جريدة “الشرق الأوسط ” تقرير، اليوم الاثنين، تتحدث عن تغيير الميليشيات الإيرانية اسم شارع “أنس بن مالك”، حيث وضعت لافتة كتب عليها “شارع الإمام الخميني”.

كما قامت بتغير اسم شارع “الجيش”، ووضعت لافتة كبيرة كتب عليها “شارع الإمام العباس”، في إشارة للواء العباس التابع لها الموجود في المدينة.

وقامت كذلك بتغيير اسم شارع “أبو غروب”، ووضعت بدلاً منه لافتة باسم شارع “الشهيد قاسم سليماني”،و غيرت اسم شارع “ساقية الري”، بوضع لافتة تحمل اسم “شارع فاطميون”.

وأشارت الصحيفة بإن هذا التغيير يأتي في إطار سعي ميليشيا إيران للتمدد في المناطق الخاضعة لسيطرتها التي يوجد فيها عناصر لقوات الأسد، شكلياً، في ريف محافظة دير الزور.

وأكدت الصحيفة بسياق أخر، إلى مواصلة القوات الإيرانية والميليشيات الموالية لها، مثل “حزب الله”اللبناني، عمليات التجنيد لصالحها بشكل سري وعلني في الضفاف الغربية لنهر الفرات، وذلك مقابل دعم مادي، واللعب المتواصل على الوتر الديني والمذهبي، عبر استمرار عمليات “التشييع.

يذكر أن الحرس الثوري الإيراني يسيطرعلى مدينتي الميادين والبوكمال وريفهما شرقي دير الزور عبر نشر ميليشيات “حزب الله” اللبناني، و”حزب الله” العراقي، و”النجباء”، و”فاطميون”، و”زينبيون” التي يقودها جميعا قادة من الحرس الثوري الإيراني.

اترك تعليقاً