الأخبار الاقتصاد

لمرة واحدة فقط.. نظام الأسد يمنُّ على مواليه بمبلغ لا يتجاوز الـ 20 دولار1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – متابعات

أصدر رأس النظام في سوريا بشار الأسد، اليوم الأربعاء، قرارا يقضي بصرف منحة لمرة واحدة للموظفين بمقدار 50 ألف ليرة سورية (نحو 20 دولاراً أمريكياً)، بعدما وصل الشعب السوري لحافة المجاعة.

وقالت وكالة أنباء نظام الأسد سانا، إن رأس النظام في سوريا بشار الأسد أصدر مرسوماً يقضي بصرف منحة لمرة واحدة بمبلغ مقطوع قدره 50 ألف ليرة سورية للعاملين المدنيين والعسكريين.

وأضافت الوكالة، أن المرسوم يقضي بصرف منحة لمرة واحدة بمبلغ 40 ألف ليرة سورية لأصحاب المعاشات التقاعدية من العسكريين والمدنيين معفاة من ضريبة دخل الرواتب والأجور وأي اقتطاعات أخرى.

وأكدت الوكالة، أن مرسوم رأس النظام في سوريا بشار الأسد الحد الأدنى المعفى من الضريبة على دخل الرواتب والأجور ليصبح 50 ألف ليرة سورية بدلاً من 15 ألفاً.

ويأتي قرار نظام الأسد بعد ساعات رفع أسعار الوقود بنسبة تجاوزت بعضها حاجز المئة بالمئة، مما سبب حالة غضب وسط موالي لنظام الأسد.

وبحسب اقتصادين سوريين، تتراوح أجور العاملين الشهرية لدى نظام الأسد بين 48 ألفاً و80 ألف ليرة، وهو مبلغ في حده الأقصى لا يتجاوز 35 دولاراً أمريكياً.

وقالت ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا، أكجمال ماجتيموفا، حزيران الماضي، إن أكثر من 90 بالمئة من سكان سوريا يعيشون تحت خط الفقر البالغ دولارين في اليوم بينما تتزايد الاحتياجات الإنسانية.

وتعيش مناطق سيطرة نظام الأسد حالة من الغليان الشعبي نتيجة سوء الأحوال المعيشية، وارتفاع صارخ في الأسعار، وسط عجز نظام الأسد عن تأمين الغاز، والكهرباء والمازوت والماء وحليب الأطفال للأهالي.

الجدير بالذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد تدهوراً كبيراً في الأوضاع المعيشية وانتشار الفقر والبطالة وارتفاع أسعار الموادّ الغذائية بشكل كبير في ظل انهيار كامل لليرة السورية بعدما وصلت سعر صرف الدولار 2300 ليرة للدولار الواحد.

اترك تعليقاً