تركيا - غازي عنتاب

شهيد مدني وإصابة مزارعين بقصف لـ قوات الأسد على جنوبي إدلب

قصف مدفعي تركي مدفعية تركية  قوات الأسد

وكالة زيتون – متابعات

استشهاد مدني وأصيب آخرون بجروح، اليوم الخميس، جراء قصف مدفعي وصاروخي لقوات الأسد على ريف إدلب الجنوبي، بالتزامن مع تصعيد كبير لنظام الأسد على الشمال السوري المحرر.

وأفاد مراسل “وكالة زيتون الإعلامية” بريف إدلب، باستشهاد مدني وإصابة آخرين بجروح جراء قصف مدفعي وصاروخي لقوات الأسد والميلشيات المساندة لها على بلدة كنصفرة بريف إدلب الجنوبي.

وأضاف مراسلنا، أن عدة مدنيين يعملون في حقولهم أصيبوا جراء استهداف قوات الأسد والميلشيات المساندة لها بلدة البارة بريف إدلب.

وأكد مراسلنا أن قوات الأسد استهدفت بالمدفعية الثقيلة والقذائف الصاروخية قريتي سفوهن والفطيرة بريف إدلب الجنوبي،مخلفة دمارا كبيرا في الممتلكات العامة والخاصة.

وسبق أن كشف فريق “منسقو استجابة سوريا” عن عدد الخروقات لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب منذ الخامس من شهر آذار الماضي، والتي بلغت 2793 خرقا راح ضحيتها 29 مدنيا حتى يوم الاثنين 21 أيلول.

الجدير بالذكر أن بلدات وقرى ريف إدلب الجنوبي، تشهد تصعيدا عسكريا من قبل قوات نظام الأسد من خلال القصف البري المكثف على المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا