الأخبار

خلال ساعات قليلة.. ثلاث اغتيالات في محافظة درعا من استهدفت؟1 دقيقة للقراءة

مجهولون مجهولين مجهول اغتيال
Zaitun agency
كتبه Zaitun agency

وكالة زيتون – خاص
نفذت سلسلة اغتيالات من قبل مجهولين في عدة مدن وبلدات في محافظة درعا، اليوم الخميس، أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص اثنان منهم يعملون عناصر للأمن العسكري بقوات الأسد.

وقالت مصادر محلية، إن مجهولون استهدفوا الشاب “سيف حريدين” بعيارات نارية في مدينة طفس غرب درعا، ما أسفر عن مقتله على الفور.

وذكرت المصادر أن “سيف حريدين” عمل سابقا عنصراً في “هيئة تحرير الشام” قبل التسوية الذي حصلت منتصف عام 2018 بدرعا.

وبسياق متصل، عثر أهالي درعا البلد صباح اليوم الخميس على جثة الشاب “محمد عبدالله حمدان” في منطقة الشياح، ويظهر عليه آثار إطلاق نار في الوجه.

وأفد تجمع “أحرار حوران ” أن حمدان من ريف دمشق، ويسكن في حي الأربعين بدرعا البلد منذ سنوات، ويعمل لصالح فرع الأمن العسكري عقب التسوية.

كما استهدف مجهولون اليوم “حسن أحمد حامد الزعبي” بعيارات نارية في بلدة الغارية الشرقية شرقي درعا، ما أسفر عن مقتله على الفور.

و بحسب مصادر محلية فإن “الزعبي” من بلدة المسيفرة، ويعمل منذ توقيعه اتفاق التسوية لصالح فرع الأمن العسكري.

وسجّل تجمع أحرار حوران مقتل 35 شخصاً بينهم طفلين في محافظة درعا، خلال شهر أيلول الفائت، ثلاثة وثلاثون منهم قتلوا بواسطة إطلاق نار، وواحد نتيجة انفجار مخلفات حربية، وواحد تحت التعذيب في معتقلات الأسد.

وتعيش محافظة درعا التي تسيطر عليها قوات نظام الأسد، منذ منتصف عام 2018، صراع نفوذ إيراني روسي وحالة من الفلتان الأمني وعمليات الاغتيال التي يشنها مجهولون، ضد مدنيين وعناصر وقياديين في فصائل المصالحات التي انضمت لقوات نظام الأسد.

اترك تعليقاً