تركيا - غازي عنتاب

تعزيزات كبيرة من التحالف الدولي إلى القواعد الأمريكية بريف الحسكة.. ما الهدف؟

التحالف الدولي

وكالة زيتون – خاص
عززت قوات التحالف الدولي خلال اليومين الماضيين قواعدها العسكرية في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا عن طريق إرسالها رتل شاحنات كبير محمل بالمعدات والأسلحة قادماً من شمال العراق.

وقالت شبكة نداء الفرات المحلية، أن قوات التحالف الدولي قامت بإدخال رتل كبير يضم أكثر من 100 شاحنة، تحمل مواداً لوجستية بالإضافة إلى أسلحة وذخائر عديدة قادمة من إقليم كردستان العراق إلى القواعد الأمريكية بريف الحسكة.

وتقوم قوات التحالف الدولي بتعزيز قواعدها ونقاطها العسكرية خلال الفترة الماضية بالإضافة لتوسيعها وبناء مدارج للطيران في قاعدتي الشدادي واليعربية جنوب الحسكة لمواجهة التمدد الروسي.

وكانت مصادر محلية، أكدت الأسبوع الماضي، إن عشرات المدنيين اعترضوا طريق رتل مؤلف من 11 عربة عسكرية روسية قادمة من القامشلي على الطريق باتجاه قرية “عين ديوار” التابعة لـ”المالكية” ومنعوها من المرور.

وأضافت المصادر أن القوات الروسية تحركت تحت حماية مروحيتين إلى نقطة عسكرية لقوات الأسد على الحدود التركية بين قريتي “عين ديوار” و”حب الهوى”.

والأسبوع الماضي اعترضت القوات الأمريكية دورية للشرطة الروسية في محيط مدينة رميلان كانت تقوم بدورية في المنطقة.

وشهد شهر أب تصادم بين دورية أمريكية وروسية بريف محافظة الحسكة أسفر عن إصابة 4 جنود أمريكيين استقدمت الولايات المتحدة على خلفية الحادثة تعزيزات جديدة.

وكان حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مما وصفها “المحاولات والإجراءات” الأمريكية في شرق الفرات التي قد تتسبب في تفجير “المشكلة الكردية” في سوريا.

الجدير بالذكر أن مناطق شرق سوريا تشهد صراع أمريكي روسي حيث يحاول الروس الوصول إلى مواقع استراتيجية ومنابع نفطية شمال شرقي سوريا إلا أن القوات الأمريكية تستمر في منعها من ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا