تركيا - غازي عنتاب

“الدفاع التركية” تعلن تحييد عنصرين من ميليشيا “قسد” شمال سوريا

الدفاع التركية جنود أتراك

وكالة زيتون – متابعات

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الجمعة، مقتل اثنين من ميليشيا “قسد” شمال شرقي سوريا بمحاولتهم التسلل لمنطقة درع الفرات.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيانها، أن “القوات الخاصة تمكنت من تحييد عنصرين من ميليشيا “قسد “بمنطقة عملية درع الفرات شمالي سوريا”.

وأكدت أن القتلى حاولوا التسلل إلى المنطقتين بهدف زعزعة أجواء الأمن والاستقرار فيهما.

وبالأمس أعلنت الدفاع التركية، تحييد 5عناصر من مليشيات “قسد” في منطقتي “نبع السلام” ودرع الفرات شمال شرق سوريا.

وفي 9 أكتوبر تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من ميليشيا و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي الـ17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة. وأعقب ذلك اتفاق مع روسيا في سوتشي في الـ22 من الشهر ذاته.

والجدير بالذكر أن مناطق سيطرة الجيش الوطني في درع الفرات ونبع السلام وغصن الزيتون تعرضت لأعمال تفجير متكررة بواسطة سيارات ودراجات نارية مفخخة وعبوات ناسفة، تستهدف بشكل أساسي الأحياء السكنية والأسواق، والتي يقف خلفها ميليشيا “قسد” وخلايا نائمة تابعة لنظام الأسد وأخر انفجار أودى بحياة 8 مدنيين في عفرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا