الأخبار

“الفصائل العسكرية” تردّ على قصف قوات الأسد لـ “المدنيين” بريف إدلب1 دقيقة للقراءة

zaitun agency
كتبه zaitun agency

وكالة زيتون – ميداني

قصفت الفصائل العسكرية في محافظة إدلب، مساء الجمعة 30 تشرين الأول، مواقع قوات نظام الأسد جنوب إدلب ردا على استهداف الأخير للمدنيين في المحافظة.

وقال مصدر عسكري، أن الفصائل العسكرية قصفت بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع قوات الأسد في قريتي “حزارين” و”الملاجة” جنوب إدلب.

وأضاف المصدر أن القصف أسفر عن وقوع خسائر فادحة في صفوف قوات الأسد، مشيرا إلى أن الاستهداف جاء ردا على قصف قوات الأسد للأحياء السكنية في بلدات ريف إدلب.

كما وأشار مراسلنا إلى أن عاجل: قوات الأسد استهدفت بصواريخ محملة قنابل عنقودية بلدة سفوهن بريف إدلب الجنوبي

وكانت قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة الأحياء السكنية في بلدات “أريحا و”البارة” جنوب إدلب و”الفوعة وكفريا” شمال المحافظة.

ويأتي القصف في ظل استمرار تحليق طيران الاستطلاع الروسي المكثف في أجواء محافظة إدلب.

الجدير بالذكر أن بلدات وقرى جبل الزاوية جنوب إدلب وسهل الغاب غرب حماة، تشهد تصعيدا عسكريا من قبل قوات نظام الأسد من خلال القصف البري المكثف على المنطقة.

اترك تعليقاً