تركيا - غازي عنتاب

وعود جديدة للاعتراف بـ ميليشيا “قسد” كممثل رسمي لشمال شرق سوريا

1-قالب موقع

وكالة زيتون – متابعات

كشفت اللجنة الأمريكية للحريات الدينية في العالم، يوم أمس الجمعة، أن اللجنة ستمارس الضغط على الكونغرس الأمريكي للاعتراف مايسمى بالإدارة الذاتية التابعة لميلشيا “قسد”، الانفصالية كممثل رسمي لشمال شرقي سوريا.

وقالت “نادين ماينزا” نائبة رئيس اللجنة الأمريكية للحريات الدينية في العالم، إنهم سوف يعملون للضغط على الكونغرس الأمريكي للاعتراف بما يسمى بالإدارة الذاتية التابعة لميلشيا “قسد”، كممثل رسمي لشمال شرقي سوريا.

وأشار “مازن هاروني”، عضو مؤتمر مجتمع الإسلام الديمقراطي، إن اللجنة الأميركية وعدت خلال اللقاء بالضغط على الكونغرس الاعتراف بالإدارة الذاتية كممثل رسمي لشمال سوريا.

وأضاف “هاروني”، أن الوفد تعهد أيضا بالعمل من أجل تمثيل الإدارة الذاتية في المفاوضات السياسية لإيجاد حل للأزمة في سوريا.

وتزور “ماينزا”، مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” شمال شرقي سوريا مع راعي الكنيسة الإنجيلية بولاية تينيسي ناشفيل، ستيف برغر، وعقدا أمس اجتماعا مغلقا مع رئاسة مؤتمر مجتمع الإسلام الديمقراطي.

وكانت اللجنة الأمريكية، التقت بقيادات “الإدارة الذاتية” في مدينة الرقة الأربعاء الماضي، وعبرت عن دعمها.

وتعد نائبة رئيس اللجنة الأميركية للحريات الدينية في العالم نادين ماينزا تقريرا حول الوضع العام في شمال شرقي سوريا، وذلك بهدف تقديمه للكونغرس في وقت لاحق.

وسبق وان كشف السيناتور الجمهوري ليندزي غراهام ، خلال جلسة للجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي بحضور وزير الخارجية مايك بومبيو، أن عبدي أبلغه بأنه وقّع اتفاقاً مع شركة نفط أميركية حقول النفط في شمال شرقي سورية، مما يشكل اعترافا ضمنيا بسلطة ميلشيات قسد الانفصالية شرق سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا